وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    نـــداء حملة الحريات إلى ذوي الضمائر الحية

    محمد ولد عبدو ،، مدون وناشط موريتانيا

    الأربعاء 23 آذار (مارس) 2016 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    لا يخفى عليكم أيها المواطنون الأحرار التراجع الحاصل في مستوى الحريات في ظل النظام الحالي خاصة في الفترة الأخيرة، حيث بات الاعتقال والتوقيف وحتى الاختطاف أمرا مستباحا في حق كل رافض أو متظاهر ضد الواقع السيئ الذي تعيشه بلادنا في شتى المجالات.
    لقد باتت الممارسات القمعية من استخدام مفرط للقوة وانتهاك بين لحقوق الانسان كالتعذيب في أقسام الشرطة وفي سياراتهم أمرا مألوفا. لقد قمع طلاب الجامعة بشكل وحشي أدى لإصابات وكسور، وذلك على خلفية تظاهرهم السلمي من أجل مطالبهم المشروعة. كما تم قمع وتعذيب واختطاف شباب آخرين بسبب احتجاجهم على الاوضاع الصحية في البلد أيام تفشي وباء حمى الضنك والحمى النزيفية، هذا علاوة على تكرار قمع وتعذيب المتظاهرين المطالبين بإطلاق سراح السيد بيرام ولد الداه ونائبه ابراهيم ولد بلال.

    وتبقى قضية سجن السيد بيرام ولد الداه ونائبه ابراهيم ولد بلال أبرز مثال على انتهاك الحريات في موريتانيا، حيث تم اعتقالهم ضمن آخرين قبل أكثر من عام إثر مشاركتهم في مسيرة سلمية ضد العبودية العقارية ووجهت لهم تهم مائعة مثل "التجمهر الذي من شأنه الإخلال بالأمن العام؛ التحريض على التجمهر؛ إدارة منظمة غير مرخصة .. الخ" رغم أنهم شاركوا تحت اسم جمعية مرخصة، كما شارك في المسيرة عدة جهات أخرى لم يعتقل منها غير قيادات إيرا، وما الأحكام القاسية التي صدرت في حقهم إلا عبارة عن اختبار مدى تقبل القوى الفاعلة في موريتانيا لقمع الحريات خصوصا حريات المخالفين، ومن المعلوم بالضرورة أن القيم السامية هي فوق الاختلاف وهي نفسها الضامن لاستمرار الخلاف بشكل حضاري بدل تحوله إلى خلاف يفرض فيه القوي رأيه وتقمع كل الأصوات المختلفة.

    إن الصمت الملاحظ من طرف كثير من النخب السياسية والاعلامية وحتى الحقوقية تجاه قضية الحريات عموما وملف بيرام ونائبه ابراهيم خصوصا هو أمر مستغرب ويدعونا للوقوف جميعا ضد الظلم بغض النظر عن مواقف وآراء المظلومين.

    إننا في حملة الحريات نطالب كل ذوي الضمائر الحية برفع الصوت عاليا لوقف ومقاومة التضييق على الحريات ولإطلاق سراح بيرام ونائبه ابراهيم اللذين يعانيان في السجن منذ عام كامل وفي ظروف غير لائقة، كما نطالب الجميع بالتوقيع على هذه العريضة المطلبية والتي سيتم نشرها في وسائل الاعلام.

    المصدر : محمد ولد عبدو ،، مدون وناشط موريتانيا


    إضافة سيد احمد ولد مولود



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    نجعل كل أيامه أعيادا

    أحمد ولد الخطاط


    وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "اسنيم" (ح1) / د.يربان الحسين الخراشي



    رحم الله المثقف الموريتاني! / المرابط ولد محمد لخديم



    شرح الصدر / أحمد باب ولد محمد الخضر



    أخبار غير سارة !

    محمد الأمين ولد الفاضل


    البيظان والدولة المركزية / داوود ولد أحمد عيشة



    الصحراء الغربية: آفاق الحل

    يحيى احمدو


    هكذا تمنع المواقع من الوصول لبياناتك الخاصة عبر كروم



    الطاقات المتجددة.. التجربة الموريتانية في الميزان الأفريقي / محمد ولد محمد عال



    الْمَجالِسُ الْجَهَوِيَة و واجِبُ الحَذَر مِنْ أَخْطاءِ التَأْسيس / المختار ولد داهي