وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    على الربعِ بالمدرومِ أيِّـهْ وحيِّهِ

    امحمد ولد احمد يورة

    الجمعة 14 تشرين الأول (أكتوبر) 2016 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    بينما الدكتور و الاديب الشيخ ولد دومان في احد مقاهي حلب "الشهباء" رفقة بعض كبار الشعراء السوريين ، طلب منه بعضهم ان يلقي عليهم نماذج من الشعر الموريتاني و لم يستحضر الدكتور وقتها إلا ابيات ولي الله العلامة امحمد ولد احمد يورة رحمه الله :
    على الربعِ بالمدرومِ أيِّـهْ وحيِّهِ
    وإن كان لا يدري جواب المؤيِّهِ
    وقفتُ به جذلانَ نفس كأنما
    وقفت على ليلاهُ فيهِ وميِّـه
    وقلت لخلٍّ طالما قد صحبتُه
    وأفردته من بين فتيان حيِّهِ
    أعنّي بصوبِ الدمع من بعد صونِهِ
    ونشرِ سرير السرِّ من بعد طيِّهِ
    فما أنتُ خلُّ المرءِ في حال رشدهِ
    إذا أنتَ لستَ الخلَّ في حالِ غَيِهِ
    فوقف الجميع منبهرا من شدة جمال الابيات و كان من بين الحضور الشاعر المخضرم محمد هلال فخرو .. وفي صبيحة اليوم التالي اتصل شاعر الشهباء "هلال فخرو" على الدكتور ليقول له انه لم يذق طعم النوم من ليلة البارحة من شدة جمال الابيات و انه عارضها بهذه الابيات الرائعة :
    تحاملتُ عصراً نحو أطراف حيِّهِ
    أسائلُ عن ليلاه فيه ومَيِّهِ
    لقد كانتا ترباً لمن قد فقدتُـهُ
    لعلَّ لدى إحداهما علمَ حيِّهِ
    فقال لي الصبيانُ : ليلى تُوفيتْ
    ومَيَّةُ في قاع الرشاد وغَّيِّهِ
    فما تبتغي ..؟ قلتُ السلامةَ والهدى
    وسِرتُ شجيَّ الحلقِ من بعد ريِّهِ
    يكاد يرى الراؤون وقعَ جوابهم
    فقد بانَ فوق الوجه آثارُ كَـيِّهِ
    يحقُّ لمثلي أن يدلِّـهَهُ الهوى
    ويعرِضَ عن أزياءَ ليستْ كزِيِّهِ
    فيا شاعرَ المدرومِ شعرُكَ قاتلي
    فأيِّهْ .. فما أسمعتَ غيرَ المؤيِّهِ
    فعارض الدكتور بدوره ابيات العلامة ولد احمد يورة بهذه الابيات الجميلة :
    رويتُ حمى المدروم مثلَ أُخيِّهِ
    بدمعي فما أوفيته حقَّ رَيِّهِ
    فخاطبني طيفٌ لحسناءَ قائلاً
    أتبكي على المدروم يا ابنِ أُبَيِّـهِ
    فقلتُ لها من أنتِ .؟ هل تعرفينه ؟
    ولم تدري عن ليلاه شيئاً ومّيِّهِ
    فقالتْ : أنا من أبرؤ العشقَ والهوى
    وأثني ذراعَ الشوق من بعدِ لّيِّهِ
    فقلتُ: وجرحُ القلب بالأيِّ نازفاً
    كجرحِ فتى المدروم في يوم غّيِّهِ
    فقالت : إذاً فالكيُّ .. قلتُ : لربما
    فليس يرجَّى البرءُ إلا بكيِّهِ
    فقالتْ: لأنت الخلُّ في الرُّشدِ والغوى
    فأيِّهِ على المدروم يا شيخ أيِّهِ
    و اخذت هذه القصة مساحة كبيرة في الصحف السورية وقتها و عارض الكثير من الشعراء ابيات العلامة ولد احمد يورة.


    المصر صفحة محمد ولد النمين



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    الاتحادية الموريتانية للشطرنج: خمول يستبطن الفساد (الجزء الأول)

    سيد ولد محمد الامين


    نحن مرتزقة لكن جلكم أيها المسؤولون لصوص

    محمد الأمجد ولد محمد الأمين السالم


    نجعل كل أيامه أعيادا

    أحمد ولد الخطاط


    وضعية السوق العالمي لخامات الحديد ومستقبل "اسنيم" (ح1) / د.يربان الحسين الخراشي



    رحم الله المثقف الموريتاني! / المرابط ولد محمد لخديم



    شرح الصدر / أحمد باب ولد محمد الخضر



    أخبار غير سارة !

    محمد الأمين ولد الفاضل


    البيظان والدولة المركزية / داوود ولد أحمد عيشة



    الصحراء الغربية: آفاق الحل

    يحيى احمدو


    هكذا تمنع المواقع من الوصول لبياناتك الخاصة عبر كروم