وكالة صحفي للأنباء

  • بحث في المواقع الإعلامية الموريتانية


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
الإلحاد.. موقف عقلي أم مأزق نفسي؟
 
 

دليل المواقع


- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- السياسي

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- الساحة

- آتلانتيك ميديا

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- السراج

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    بعد عودته إلى غامبيا كيف سيتخلص الرئيس الغامبي المنتخب من وصاية السينغال

    الجمعة 27 كانون الثاني (يناير) 2017 إضافة: (عبد الله إسماعيل)


    صحفي - انواكشوط -
    بعد إحكام سيطرتها عسكريا على العاصمة بانجول أصبحت القوات السينغالية، تحت ذريعة تنفيذ مهمة لمجموعة الأكواس (منظمة دول غرب إفريقيا)، تبسط نفوذها التام على سيادة وإرادة الشعب الغامبي. وكان لهذا الحضور المريب وقعه في الحد من بهجة الغامبيين بالتناوب الديمقراطي على السلطة لأول مرة في تاريخهم.
    ورغم أدائه لليمين وتنصيبه من داكار قبل أسبوع ومطالبته الصريحة ببقاء القوة الإفريقية في بلاده لستة أشهر، إلا أن الرئيس بارو يدرك دون شك أن لجارته القوية (نسبيا) أطماعا في النفوذ والتحكم في سيادة وأمن ومصير غامبيا، ذلك "الشريط" الذي ينخر جزءها الجنوبي ويربط شمالها ببؤرة التوتر الإنفصالية الكازامانصية.
    صحيح أن يحي جيامى رحل وأن الرئيس المنتخب عاد وأن الوساطة الموريتانية الغينية جنبت الغامبيين سفك الدماء وهدر المقدرات، ولكن الفرحة لن تتم إلا باستكمال سيادة غامبيا واحترام إرادة شعبها. إذ لا طعم للديمقراطية تحت وطأة القوات الأجنبية ولا آفاق للتنمية دون تصالح وتسامح ومصداقية.


    • بحث في المواقع الموريتانية حصريا


    فرصة في فرصة
    التضاد.. من عجائب اللغة وغرائبها!
     

     

    الصداقة الحق

    مـحـمـد الـمـرتـضــى


    معالي الوزير المحترم، إلى أين أتجه؟! ( قصة قصيرة رائعة تستنكر قرارا وزاريا جائرا في موريتانيا)*



    جميل منصور يعلق على استقبال الرئيس غزواني لاحمد ولد داداه.. هل نسى: السؤال عن المعلوم مذموم؟



    الإلحاد.. موقف عقلي أم مأزق نفسي؟

    إبراهيم الدويري


    حول منهج الرئيس غزواني في تعيين المسؤولين السامين في الدولة : شهادة من رفيق له في السلاح...



    رئاسيات 2019 : المأمورية الثالثة

    سيد أحمد ولد مولود


    التضاد.. من عجائب اللغة وغرائبها!



    رؤية استراتيجية لتنمية الأوقاف في موريتانيا

    د. سيدي محمد محمد المصطفى


    التسامح في تجربة الشيخ محمد المام



    من أعلام زاوية الشيخ محمد المامي : الفقيه ;والباحث محمد بن محمد فاضل الباركي