وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
مساهمة في نقاش المسألة العقارية
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    جهود حثيثة في موريتانيا والسنغال لاحتواء أزمة مقتل الصياد ونهب المتاجر

    الأربعاء 31 كانون الثاني (يناير) 2018 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    نواكشوط - دكار (أ ش أ)

    وسط تعاون وثيق بين القيادتين الموريتانية والسنغالية يبدو أن الأزمة التي نجمت عن قتل خفر السواحل الموريتاني لصياد سنغالي في طريقها إلى الاحتواء.

    ففي العاصمة الموريتانية نواكشوط، استقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، مساء اليوم الثلاثاء، بالقصر الرئاسي في نواكشوط، الشيح آمادو التجاني با، أحد أبرز مشايخ الطرق الصوفية في السنغال.

    وقال محمد السراج المتحدث باسم التجاني با -في تصريح للإذاعة الموريتانية- إن الشيخ آمادو سعيد بحفاوة الاستقبال، مشيرا إلى الروابط الروحية والتاريخية بين الموريتانيين والسنغاليين الذين قال إنهم شعب واحد تربطه أواصر الإخوة والتاريخ والجغرافيا.

    وأضاف أن الرئيس الموريتاني استعرض خلال اللقاء، أهمية هذه الروابط وعمقها ورسوخها.

    وفي العاصمة السنغالية دكار، قال الرئيس السنغالي ماكي صال- في تصريحات نقلها التلفزيون السنغالي- إن موريتانيا والسنغال جاران شقيقان ويجب أن يتوصلا لحل ينهي الاحتكاكات بين الصيادين التقليدين وخفر السواحل.

    كان صياد سنغالي قتل إثر إطلاق نار من طرف قوات خفر السواحل الموريتانية، عندما قام زورق سنغالي بدخول المياه الإقليمية الموريتانية من دون ترخيص.

    وتسبب مقتل الصياد في مظاهرات غاضبة قادها الصيادون في مدينة سينلوي (شمالي السنغال) على الحدود مع موريتانيا، واستهدف المحتجون الغاضبون محلات لتجار موريتانيين، قبل أن تتدخل الشرطة.

    وقال الرئيس السنغالي ماكي صال "إن حكومتي البلدين ستنظران عن قرب لهذه القضية، لأننا جيران ولا يمكننا أن نستمر في العيش هكذا"، مضيفا "بالطبع يتوجب علينا أن نحترم سيادة الدولتين، وخاصة من جانبنا نحن في السنغال، ولكن كما سبق وقلت، فلا يمكننا أن نتجاوز عن إطلاق النار على مواطنينا، هذا غير ممكن".

    وتابع صال: "بما أننا جيران فيمكننا أن نسير هذه القضايا المتعلقة بالصيد وانتجاع المواشي، وحركة الأشخاص والممتلكات، ما بين بلدين جارين وشقيقين".

    كان الرئيس السنغالي قد أجرى مباحثات حول الموضوع في أديس أبابا على هامش القمة الإفريقية مع نظيره الموريتاني محمد ولد عبد العزيز.

    وفيما تتعزز المساعي الحكومية لاحتواء الأزمة، أفادت صحيفة (الوطن) الموريتانية الإلكترونية، مساء اليوم، بوصول جثة الصياد السنغالي إلى العاصمة نواكشوط، حيث يتوقع أن تخضع الجثة للتشريح.

    وأضافت أن البحرية الموريتانية أبلغت الجانب السنغالي أن إطلاق الرصاص باتجاه قارب الصيد كان يهدف إلى تعطيل القارب ولم يكن يهدف إلى إصابة الصيادين.

    وقالت البحرية الموريتانية إن القارب الذي يقل صيادين سنغاليين عبر إلى المياه الإقليمية الموريتانية ولم يستجب للتحذيرات.

    من جانبها، دعت أحزاب موريتانية معارضة- في بيان مشترك- موريتانيا والسنغال إلى الإسراع في إبرام اتفاقية في مجال الصيد البحري واحتواء الأزمة الحالية.


    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    مساهمة في نقاش المسألة العقارية

    د.هارون ولد عَمَّار ولد إديقبي


    Mauritanie : un trésor au cœur des dunes

    Le Figaro


    أوضاعنا الراهنة والسيناريوهات المحتملة

    محمد المختار ولد محمد فال


    سيرة إصلاح التعليم في موريتانيا 1999-2015 قراءة في الإخفاق والنجاح

    محمد سيد أحمد


    كلما فكرت أن أعتزل السلطة ينهاني ضميري

    السيرة الذاتية لسياف - نزار قباني - فيديو


    منطقة الغرس ..!

    باب الدّينْ (الدَّلاهْ) ولد النّ بوي


    A Addis-Abeba, le siège de l’Union africaine espionné par Pékin

    LE MONDE


    ! Que d’injustice

    El Wely Sidi Haiba


    الغاز: نعمة أم نقمة؟

    موسى فال


    الشيخ ولد بايه .. مشروع رئيس وصديق آخر (*)

    سيد أحمد ولد باب