وكالة صحفي للأنباء

  • بحث في المواقع الإعلامية الموريتانية


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
De l’écriture… ou la tentation de raconter l’ineffable…
 
 

دليل المواقع


- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- السياسي

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- الساحة

- آتلانتيك ميديا

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- السراج

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    اسمعوا أنينا من قبل أن..!؟

    محمد الأمين ولد الفاضل

    الثلاثاء 28 أيار (مايو) 2013 إضافة: ()

    منذ ما يزيد على عام اتصل بي بعض العمال من مدينة ازويرات وطلبوا مني أن أكتب مقالا عن معاناتهم، فكتبت يوم 16 مايو 2012 مقالا باسمهم تحت عنوان: "اسمعوا أنينا من قبل أن..!؟"، ولكن لا أحد حينها ـ من المعنيين بالأمرـ حاول أن يستمع لذلك الأنين.
    المقلق في الأمر أن الذي يحدث الآن في مباني الولاية بازويرات، كان قد سبقه ـ بوقت قصير ـ اعتداء على حاكم دار النعيم، وكذلك اعتداءات على مباني إدارية في مدينة لعيون من طرف بعض الناقلين.
    إن ما يحدث الآن في ازويرات من أحداث خطيرة هو الذي جعلني أعيد نشر مقال: "اسمعوا أنينا من قبل أن..!؟" الذي نشرته منذ عام، أعيد نشره دون أي تعديل.
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    اسمعوا أنينا من قبل أن..!؟

    نحن الذين جعلنا من "سنيم" شيئا مذكورا..

    من عرقنا ارتوت..

    وبجوعنا كبرت ..

    وبتعرضنا للمخاطر نمت وتضخمت..

    صبرنا يوم كانت عائدات "سنيم" متواضعة..

    ورضينا براتب لا يصل إلى عشرة آلاف أوقية..

    وكبرت "سنيم"، ولكن رواتبنا ظلت هزيلة..

    ثرنا يوما فامتطى في فجر ذلك اليوم فرسان التغيير دباباتهم واتجهوا إلى القصر..

    لم يتوقف إضرابنا حتى اضطر "معاوية" لأن يزيد رواتبنا شيئا قليلا..

    ولكن رواتب ثلاثة منا ما زالت أقل من راتب عامل واحد مثلنا في MCM..

    كنا دائما كتلة متماسكة لا يمكن اختراقها..

    وشكلنا لغزا انتخابيا محيرا..

    مرة وعدنا عامل بالمدينة بأنه سيحل مشاكلنا فانتخبناه وفرضناه عمدة..

    ومرات عديدة صوتنا ضد السلطة التي لم تنصفنا يوما..

    وحافظنا على نسبة معارضة لا تتغير أبدا..

    ثم جاء "مرشح الفقراء" وكان هو أول مرشح يعدنا ويمنينا..

    فتغيرت نسب الأصوات لأول مرة..

    وجاءت هذه المرة في كفة واحدة..

    ولكن الوعود لم تتحقق..

    ثم جاء الرئيس بوعود جديدة يوم زارنا في المدينة..

    ولكن الوعود الجديدة لم تتحقق أيضا..

    فتجمعنا من جديد..

    جمعنا الجوع في كتلة واحدة..

    كتلة خاطتها المعاناة..

    وصبغها التهميش بلون غبار المعادن..

    وظلت الكتلة تتدحرج من معاناة إلى معاناة..

    ومن بؤس إلى بؤس..

    ومن إحباط إلى إحباط..

    وظلت تتدحرج أيضا من رئيس إلى رئيس

    ومن وزير إلى وزير..

    ومن مدير لسنيم إلى مدير..

    ومن وعد كاذب إلى وعد كاذب..

    ومن مفاوضات عبثية إلى مفاوضات عبثية..

    واليوم قالوا لنا سنفاوضكم من جديد..

    ولكن عليهم أن يعلموا أن الكتلة أصبحت من نار..

    وإن لم تطفأ الآن فربما تحرق الجميع..

    تحرق الشركة بكاملها..

    والمدينة بكاملها..

    والوطن بكامله..

    فهنا في مدينة اوزيرات مات آباؤنا من أجل "سنيم"، ومن أجل كرامة وطن، وهنا أيضا بإمكاننا أن نموت ..

    هنا في هذه المدينة ثرنا في الستينات..

    من قبل أن تسمعوا بسيدي بوزيد، وبدرعا، وبالزنتان..

    فاسمعوا هذه المرة أنينا من فضلكم..

    اسمعوه من قبل أن ....

    حفظ الله موريتانيا..

    محمد الأمين ولد الفاضل

    elvadel@gmail.com


    • بحث في المواقع الموريتانية حصريا


    فرصة في فرصة
    حياة اخناثة بنت بكار البركنية (أولاد عبدالله) زوجة المولى إسماعيل(ملك المغرب)
     

     

    الدكتور عبد الرحمن ول حمدي ول أبنعمر مادحا رسول الله صلي الله عليه و سلم



    أما آن للتعليم أن يصلح؟ (1) / المختار ولد آمين



    موريتانيا والصين علاقات مثمرة أم متعثرة / د.يربان الحسين الخراشي



    Lettre ouverte aux élites du tiers Monde

    Ahmed Baba Ould Ahmed Miska


    من دروس وعبر الانتخابات الرئاسية (4) / محمدٌ ولد إشدو



    المرحلة النهائية من مسابقة البنك المركزي الموريتاني لالبتكار في مجال التكنولوجيا المالية

    مذكرة إخبارية من البنك المركزي


    اللجنة المستقلة للانتخابات واستحقاقات 2019الرئاسية (2) / محمد الأمجد بن محمد الأمين السالم



    الشاعران أحمد عبد الكريم وكمال الدين الحسن يغنيان للمرأة في بيت شعر نواكشوط



    De l’écriture… ou la tentation de raconter l’ineffable…

    Mohamed Salem Ould Maouloud


    ELECTIONS CREDIBLES : GAGE DE LA STABILITE (par Mohamed Baba Ould Abdel Wedoud)