وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الخارطة السياسية لمدينة نواذيبو (تحقيق استقصائي وكالة صحفي للأنباء)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    دعوة الشباب العربي من الخليج إلى المحيط للمشاركة .. مجموع الجوائز تصل إلى مليون جنيه

    الثلاثاء 3 شباط (فبراير) 2015

    10 فبراير 2015 .. فتح باب التقديم لمسابقة "الباز للقدرات العربية والتنمية والابتكار" للشباب العربي

    صرحت الدكتورة غادة محمد عامر، نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا: بأنه تقرر يوم 10 فبراير 2015، لفتح باب التقديم في المسابقة، التي تطلقها المؤسسة للشباب والرياديين العرب، برعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، وتحمل اسم "الباز للقدرات العربية للتنمية والابتكار" للشباب العربي، وتحدد أن يكون باب غلق التقديم في المسابقة 30 مارس 2015. وتستهدف المسابقة ربط البحث العلمي والابتكار التكنولوجي بواقع المجتمع والاقتصاد المصري والعربي. إذ رأت اللجنة المشرفة على المسابقة أنه من المهم أن تحمل المسابقة أسم أحد العلماء العرب، الذين يحتلون مكانة دولية وإقليمية وعربية، ، ليكون نموذجا ومثالا وقدوة للشباب العربي، وهو هنا البروفيسور فارق الباز، عالم تكنولوجيا الفضاء والاستشعار عن بعد، بدلا من أن تحمل اسم أجنبي، حيث كان اسمها القديم مسابقة "نوبل القدرات العربية للتنمية والابتكار".

    ويمكن التقديم للمسابقة على الموقع الإلكتروني التالي: http://qualities.astf.net

    ودعت الدكتورة غادة محمد عامر الشباب العربي من مختلف الفئات من الخليج العربي شرقا للمحيط الأطلسي غربا، وكذلك العرب المقيمين خارج الدول العربية، للمشاركة في هذه المسابقة العربية، لربط البحث العلمي والابتكار باحتياجات المجتمعات والاقتصاديات العربية.

    أضافت: تغطي المسابقة الابتكارات في مجالات: تحلية مياه البحر، والطاقة المتجددة كتطبيقات لعلوم النانو تكنولوجي، والزراعة، والصحة العامة عبر توظيف تطبيقات علوم التكنولوجيا الحيوية، بالإضافة إلى الاهتمام بالنماذج الأولية للابتكارات التي تفيد ذووي الاحتياجات الخاصة من خلال علوم الروبوتيكس وتكنولوجيا المعلومات.

    من جانبه، قال البروفيسور فاروق الباز، مدير مركز تطبيقات الاستشعار عن بعد في جامعة بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية، وأحد مؤسسي المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا منذ عام 2000، وعضو مجلس علماء مصر: أشعر بالامتنان والفخر لرعاية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، لهذه المبادرة العربية الكبيرة، التي تستهدف مشاركة الشباب العربي من مختلف الفئات والمستويات، في عملية التنمية للمجتمعات والاقتصاديات العربية. مشددا علي أنها مبادرة عربية طموحة تستهدف تأكيد أن الشباب العربي قادر علي التغيير الإيجابي، وعبر إنتاج المعرفة بالابتكار، وتأكيد أن العرب قادرون على المنافسة في الأسواق الدولية، دون الاقتصار على استيراد التكنولوجيا مع الغرب. مضيفا أن موارد وثروات الدول العربية الكثيرة، تساعدها على تبني مشاريع وطنية وقومية كبيرة، مثل مشروع ممر التنمية والتعمير، وغيرها، يمكن أن يشارك الجميع في تنفيذها، بما يعود في النهاية علي مستوى معيشة المواطن البسيط، وعلى نمو الناتج المحلي الإجمالي للدول العربية.

    وحث البروفيسور فاروق الباز، الشباب العربى على المشاركة في هذه المسابقة، خاصة وأن المؤسسة التي ترعاها، وهي المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا، مشهود لها إقليميا ودوليا بالقامة والمكانة في مجال العلوم والتكنولوجيا وريادة الأعمال.

    في سياق متصل، أوضحت الدكتورة غادة محمد عامر، نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا: أن المراكز الأولى للفائزين سيوفر لها جوائز تصل في مجموعها إلى مليون جنيه مصري، بالإضافة إلى ميداليات تذكارية وشهادات تقدير، فضلا عن المشاركة في الدورة العاشرة للمسابقة العربية لخطط الأعمال التكنولوجية TBPC، والملتقى العربي الثامن للاستثمار في التكنولوجيا، وسيتم حفظ حقوق الملكية الفكرية للأفكار العشرة الأولى المتنافسة، عبر تسجيل براءات اختراع، والتشبيك بين الفائزين الأوائل والمستثمرين العاملين في نفس المجال للبحث عن فرص ضخ تدفقات استثمارية في لتحويل أفكارهم الابتكارية لمنتجات متداولة في السوق.

    أضافت: هذا وتشمل مراحل المسابقة المختلفة: عقد ورش تعريفية في عدد من المحافظات والمدن المصرية والعربية، وعمل دورات للمشاركين لتطوير أفكارهم وصقل مشاريع، وتحكيم أولي للمشاريع من كل فئة المتأهلة للمرحلة الثانية من المسابقة، وعمل برنامج تدريبي لتطوير دراسات جدوى المشروعات وتوفير الدعم الفني للراغبين في تطوير خططهم ومشاريعهم، قبل المرحلة النهائية لصياغة المشاريع والخطط بصورة احترافية للمشاركة في المرحلة النهائية، لاختيار المشاريع الثلاثة الفائزة بالمراكز الأولى بعد تحكيم لجنة تحكيم للمعايير المعلنة، مع إعلان الفائزين في حفل كبير ينظم لإعلان المشاريع الفائزة وتكريم الفائزين الأوائل.

    وترحب المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا في تنظيم هذه المسابقة بكل الشركاء من القطاع الحكومي والخاص والمجتمع المدني الراغبين في دعم مساهمات الشباب العربي والمصري في جهود التنمية المستدامة.

    أشارت نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا إلى أن: الشباب العربي والمصري يستطيع المشاركة في المسابقة، من مختلف القطاعات، والفئات العمرية، والتخصصات الدراسية، بما في ذلك ربات البيوت من السيدات، وطلبة الجامعات، والعاملين في مختلف القطاعات، وأصحاب المهن الحرة من أطباء ومهندسين وغيرهم. ومن المهم أن يكون المشاركين من الفرق المصرية والعربية، ويحبذ أن يشمل كل فريق فتاة أو سيدة. وستخضع المشاريع المشاركة لمعايير تحكيم، تقوم على: التفرد والقيمة المضافة للمجتمع، الجدوى الاقتصادية أو المجتمعية، استخدام التكنولوجيا أو الابتكار التكنولوجي، الابتكار والميزة التنافسية، جودة الفكرة وامكانية التطبيق، الارتباط بإحتياج الوطن والمجتمع المحلي المصري والعربي.



    المهام الأصلية للجيش والمخابرات في خبر كان!


    Présidentielle: "il y aura des choix à faire"


    Economie Comment Tunisie Télécom a tué Mattel en Mauritanie


    Incertitudes autour de la présidence en Gambie


    مُكتشف ولد بدر الدين يحكي قصة اكتشافه له سنة 1958م بريف لبراكنة


    الشيخ حماه الله في المذرذرة


    Crise en Gambie: la Cédéao se laisse encore 4 jours pour trouver une solution


    متي يصدر قانون ينظم التداوي بالأعشاب والرقية الشرعية


    أصغر عمدة في موريتانيا.. نموذج شبابي واعد -فرانس 24


    نحن نعيش اخر الزمان و قرب نهاية العالم (( و أقترب الوعد الحق ))


    Trump dénonce de "fausses informations" le liant à Moscou AFP Jérôme CARTILLIER avec Ivan COURONNE à Washington AFP12 janvier (...)


    من سكان قرية "عين أهل الطائع المتضررين" إلى من يهمه الأمر


    باريس مباشر – وجها لوجه – المعارضة تتهم السلطة بالتأثير على اصوات النواب


    التعدد ليس سنة


    كلام في السياسة مع الأمين العام لإتحاد قوى التقدم ذ. محمد المصطفى ولد بدر الدين


    LA MAURITANIE PEUT S’ENTENDRE À LA FOIS AVEC LE MAROC ET L’ALGÉRIE


    حتى لا يتفكك المنتدى في لحظة سياسية حرجة!


    تعليق د, محمد البرناوي على كتاب الدكتور أحمدكوري ولد محمادي : "الرواية الشنقيطية من الألفية والشواهد النحوية" الاثنين 9-01-2017


    الجزيرة هذا الصباح – جولة في شارع الاربعين عالماً بوادان مع بابا ولد حرمة


    هل نحن "الأصفياء" و غيرنا "المسخرون"؟


    الشيخ الرضى يدعو أحبابه إلى تجنب مدحه والثناء عليه والدعاية له


    إلى النائب الخليل ولد الطيب


    مداخلات النواب في جلسة نقاس البرنامج الحكومي 2016/2017


    ركود "المانعين" تصريف الثقافة


    بيان مؤتمر أهل باركَلل الموجودين في المغرب العربي وعبر العالم



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    المهام الأصلية للجيش والمخابرات في خبر كان!

    عبد الفتاح ولد اعبيدن


    Présidentielle: "il y aura des choix à faire"

    juge Ayrault


    Economie Comment Tunisie Télécom a tué Mattel en Mauritanie



    Incertitudes autour de la présidence en Gambie



    مُكتشف ولد بدر الدين يحكي قصة اكتشافه له سنة 1958م بريف لبراكنة



    الشيخ حماه الله في المذرذرة



    Crise en Gambie: la Cédéao se laisse encore 4 jours pour trouver une solution



    متي يصدر قانون ينظم التداوي بالأعشاب والرقية الشرعية

    السالك ولد محمد موسى


    أصغر عمدة في موريتانيا.. نموذج شبابي واعد -فرانس 24



    نحن نعيش اخر الزمان و قرب نهاية العالم (( و أقترب الوعد الحق ))