وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    ما معني أن تكون سنة 2015م سنة للتعليم؟ / الحاج مصطفى

    الأربعاء 4 شباط (فبراير) 2015

    بسم الله الرحمن الرحيم

    المقال الثاني:

    شهر مضي

    مضي شهر من سنة التعليم الأولي من نوعها في بلادنا (1/2015)وهي فترة هامة لتقويم أداء الوزارات المعنية بمباشرة الإصلاحات وتنفيذ التعهدات التي أطلقها رئيس الجمهورية ..إن شهر يناير يمثل مرتكزا هاما في المسيرة الدراسية :فهو يعني نهاية الفصل الأول من السنة الدراسية ،وبداية الفصل الثاني. ويؤشر لمستوي النجاعة التي تحققت أو التي يمكن أن تحققها السنة الدراسية بكاملها ..ولسنا بحاجة لانتظار أسابيع أخري لنتأكد من مستوي العطاء التربوي أو نحدد اتجاه الإنجاز وحجمه ؛فكل الدلائل تشير إلي ثبات في المنظومة التربوية واستقرار تام في مستويات العطاء كافة منذ عقود من الزمن ..لم تتبدل المعطيات المتعلقة بالبرامج المدرًسة أو مؤهلات المدرسين أو بالتأطير والمتابعة ..ولم تتخذ أي قرارات ستغير من نتائج العملية التربوية ..شهر كبقية أشهر السنوات المنصرمة لم يحمل أي جديد للمدرسة الموريتانية شكلا أو مضمونا ,,

    حيوية واندفاع

    سُجل في الشهر الماضي من سنة التعليم هذه نشاط محموم للقائمين علي الوزارات المعنية من مسؤولين تربويين وإداريين ومستشارين تمثل في إيفاد بعثات تجوب البلاد طولا وعرضا، وتتفقد الأمور وتجتمع بالطواقم التعليمية وتُعلن – باستحياء كبير- عن أن شيئا ما سيتم هذه السنة ولابد من تقديم الآراء والمقترحات حوله ...! لكن الواضح من هذا الشيء ليس سوي الشعار الذي أطلقه الرئيس ، ولو يجرؤ أحد في الوزارة علي سؤال الرئيس عن ماينوي القيام به في السنة الموعودة بالفعل ...إلا أنه لابد من توظيف الشعار دعائيا في اتجاه يرفع المعنويات وينعش الآمال لدي المُحبطين من المعلمين والأساتذة ...

    أسئلة و إجابات

    -  أين وصل أول قرار اتخذته الوزارة هذه السنة بخصوص المُنتمين لها العاملين في السابق بإدارات وزارات أخري؟

    جاء هذا القرار سريعا ومفاجئا وعديم الجدوائية، لكنه أعطي الانطباع بتوجه جدي قد يصل إلي مستوي يكرر محاولة الوزيرة (بنت حابه)الجريئة لإعادة التعليم إلي جادة الطريق...لكن الأمور سارت- بذات السرعة التي أنتجت القرار- إلي تجاوزه واستبداله بقرار آخر يقضي بدمج جزء من العقديين غير المكونين واكتتاب آخرين بشروط أقل مراعاة للمؤهلات والاحتياجات ، ولكنها تسمح بتغطية النقص الكبير في المدرسين ولو كان ذلك يتم علي حساب جودة التعليم ومردوديته التربوية ...

    -  ما أسباب التضييق علي المترشحين لشهادة ختم الدروس الابتدائية ؟

    وزعت الوزارة نسخة من قرار يقضي بمنح فرصة أكبر للترشح لمن هم فوق سن معينة لكل مرحلة تعليمية .وهو إجراء غريب !

    لم نسمع مُطلقا أن منظومة تعليمية لشعب من شعوب الأرض تعمد إلي التضييق علي التفوق والإبداع والتمييز لدي فئة عمرية هي الأهم لمستقبل الأمة والدولة ... إن عددا غير قليل من التلاميذ الموهوبين سيتعذر عليهم المشاركة في الامتحانات الوطنية مما سيضيع سنة من عمر هؤلاء التعليمي. فهل أن شيئا من ذلك يخدم أهداف سنة التعليم 2015م؟؟

    -  لماذا لا يجرى تكوين الأساتذة الميدانين من المكتتبين عشوائيا بعقود غير دائمة أو المرسمين حديثا وحتى من الخريجين في السنوات الأخيرة علي التدريس بالمقاربة التي أُعدت البرامج لكي تدرس بواسطتها؟

    من المستغرب تماما أن تُكتب برامج المرحلة الابتدائية والإعدادية وفق مقاربة جديدة وناجعة (مقاربة الكفايات) ، ولايستمر تكوين الأساتذة والمعلمين الذين يتم –يوميا- التعاقد معهم في كل ولايات الوطن للعمل الفوري داخل الفصول التعليمية..إن هذه الوضعية ليست مُختلة وحسب بل إنها تمثل استهتارا وتلاعبا بالمعايير التعليمية وجهلا واضحا بأهمية الرفع من مستوي أداء منظومتنا التربوية ...يتواصل

    الحاج ولد المصطفي:

    hajmoustapha@gmail.com



    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن


    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن


    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية


    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك


    قصتي مع مكناس...؟


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه


    منبر الجمعة


    في رثاء العلامة بب ولد سيدي ولد التاه


    رسولنا صلى الله عليه وسلم أغلى وأقدس بإختصار


    كيف تجاوز وعاء المقاومة الإطار المنعزل ؟


    للمنابر أهلها.. وللمصارف كائناتها (في الرد على الكنتي)


    الأديب والمؤرخ الكبير المختار ولد حامدن


    هذا الوزير يستحق توشيحاً


    كيف ستكون ملامح القارة العجوز


    حتى لا تصبح المنابر متاجرا


    المناضل الأسير راشد حمّاد الزغاري يرفع رأسنا مجددا.. فألف تحية



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن



    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن



    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية



    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك



    قصتي مع مكناس...؟

    د. تربة بنت عمار


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال



    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )



    GAMBIE



    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي

    محمذن بابا ولد أشفغ


    بيان

    مبادرة داعمون للنظام