وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    فليرحل "حاكم الولاية 51" / محمد الأمين الفاضل

    الخميس 12 آذار (مارس) 2015

    بسم الله الرحمن الرحيم

    يبدو أن الجمهورية الإسلامية الموريتانية قد تحولت إلى الولاية الأمريكية رقم 51، ويبدو أن حكومة "ولد حدمين" قد تحولت إلى حكومة تابعة للسفير الأمريكي في بلادنا السيد "لاري أندري"، ويكفي للتأكد من ذلك أن نقوم بزيارة سريعة لموقع الوكالة الموريتانية للأنباء.
    فبزيارتنا لهذا الموقع فسنجد بأن "حاكم الولاية 51"، والذي تسميه الوكالة الموريتانية للأنباء بالسفير الأمريكي كان قد تم استقباله في العشر الأوائل من شهر مارس من طرف أحد عشر وزيرا، أي بمتوسط يزيد على وزير في كل يوم، وكانت الاستقبالات على النحو التالي:

    في يوم 09 ـ 03 ـ 2015 تم استقبال "حاكم الولاية 51" من طرف أربعة وزراء، وهم: وزير التشغيل والتكوين المهني، وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية، وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، ووزير البيئة والتنمية المستدامة.

    وفي يوم 06 ـ 03 ـ 2015 فقد تم استقباله من طرف ثلاثة وزراء، وهم: وزيرة الشباب والرياضة، وزير التهذيب الوطني، والوزيرة المكلفة بالشؤون المغاربية والإفريقية والموريتانيين في الخارج.

    وفي يوم 03 ـ 03 ـ 2015 فقد تم استقباله من طرف وزيرة التجارة والصناعة والسياحة.

    وفي يوم 02 ـ 03 ـ 2015 فقد تم استقباله من طرف وزيرين، وهما: وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وزير المياه والصرف الصحي.

    تلكم كانت هي استقبالات الوزراء لحاكم الولاية 51 خلال العشر الأوائل من شهر مارس، وهي استقبالات لا تختلف في متوسطها عن متوسط الاستقبالات التي حظي بها هذا السفير منذ اعتماده سفيرا، أو على الأصح، منذ اعتماده حاكما للولاية رقم 51.

    وبما أن السيد "حاكم الولاية 51" له مشاغل وانشغالات جمة، فإني أقترح بدلا من هذه اللقاءات اليومية والانفرادية بالوزراء، بأن يتم تنظيم اجتماع وزاري أسبوعي بمقر السفارة، يحضره كل الوزراء لكي يلتقي بهم "السفير الحاكم" دفعة واحدة، وهو بذلك سيوفر الكثير من الجهد والوقت الذي يحتاجه في أنشطته المتعددة والمتنوعة التي يقوم بها على أراضي "الولاية الأمريكية رقم 51"، والتي يمكننا أن نذكر منها على سبيل المثال، لا الحصر:

    ـ تنظيم لقاءات بكل رؤساء الأحزاب السياسية، صغيرة كانت أو كبيرة، معارضة كانت أو موالية.

    ـ لقاءات متعددة بالشخصيات الوازنة والفاعلة في المجتمع.

    ـ لقاءات متكررة بقادة منظمات المجتمع المدني، سواء كانت مرخصة، أو غير مرخصة.

    ـ زيارات ميدانية للمدن وللقرى في الداخل مع الاتصال بسكان الأرياف.

    ـ حضور الأعراس الشعبية، والرقص تحت الخيام، مع مرافقة مواكب العرسان.

    ـ زيارة المحلات الشعبية، وخاصة المطاعم الشعبية، والتواصل مع رواد تلك المحلات.

    هذا بالإضافة إلى أنشطة أخرى لم يتم الكشف عنها.

    وبالإضافة إلى كل تلك الأنشطة فإن "حاكم الولاية 51" يمسك بملفات معقدة، وقد نقلت عنه بعض وسائل الإعلام تصريحا قال فيه بأنه كان قد تم تكليفه من طرف الرئيس الأمريكي السيد "باراك أوبوما" بمتابعة بعض القضايا الحقوقية في موريتانيا، وبإيجاد حلول لتلك القضايا. ولقد تعهد "السفير الحاكم" بأن يهتم بملفين في غاية التعقيد وهما: ملف العبودية وملف الزنوج في موريتانيا.

    فسنجد في ملف العبودية بأن "حاكم الولاية 51" كان قد نظم في مكتبه سلسلة من اللقاءات والنقاشات حول هذه القضية الشائكة، وقد دعا "السفير الحاكم" لتلك النقاشات من دعا، وأقصى منها من أقصى، وقد منح لنفسه بذلك أن يحدد من هو المعني بملف العبودية في موريتانيا، ومن هو غير المعني بهذا الملف. وخلال تلك اللقاءات كشف "السفير الحاكم" عن مبادرة في هذا المجال قال بأنه سيعرضها على الأطراف المعنية في وقت لاحق.

    أما فيما يخص ملف الزنوج فإن"السفير الحاكم" كان قد اجتمع بتحالف أحزاب حراك زنوج موريتانيا، وقد نقل عنه بأنه قال خلال ذلك الاجتماع بأن موريتانيا مهددة بحرب عرقية بين مكوناتها. ولقد تعهد "السفير الحاكم" خلال ذلك اللقاء بأنه سيوصل مطالب حراك الزنوج في موريتانيا إلى صناع القرار في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك من أجل فك العزلة والتهميش عن السود في موريتانيا.

    لقد استطاع "السفير الحاكم"، وفي وقت وجيز جدا، أن يتغلغل داخل المجتمع الموريتاني، ولقد تمكن في هذا الوقت الوجيز من أن يتعرف على أدق تفاصيل الخلافات المصطنعة بين مكونات وأعراق المجتمع، بل إنه أصبح على اطلاع كبير حتى على الخلافات القائمة بين القبائل داخل المكونة الواحدة لدرجة أنه كان قد أدهش بعض الحاضرين لاجتماع حراك الزنوج بمستوى إطلاعه على تلك التفاصيل.

    فيا أيها الموريتانيون : ألا يثير ذلك قلقكم، خاصة إذا ما علمتم بأن "السفير الحاكم" كان قد مر بالسودان الشقيق من قبل تفككه؟

    ألا يقلقكم بأن السلطة الحاكمة في بلدكم قد تركت هذا السفير يصول ويجول وكأنه على أرض ولاية أمريكية؟

    ألا يقلقكم بأن هذه السلطة لم تبذل جهدا في حل بعض القضايا التي تؤثرا سلبا على التماسك الاجتماعي، بل إنها على العكس من ذلك قد عملت على تعميق الخلاف وعلى زيادة الشرخ بين مكونات المجتمع مما سيسهل من المهام التخريبية للسفير الحاكم؟

    أيها الموريتانيون بإمكانكم أن تواصلوا تفرجكم، ولكن عليكم أن لا تلوموا إلا أنفسكم، إذا ما استيقظتم ذات يوم فوجدتم بان بلدكم قد تفكك إلى بلدين أو ثلاثة.

    أيها الموريتانيون لقد آن الأوان لأن تقولوا للسفير الأمريكي في بلادنا بأنه:
    Persona non grata

    حفظ الله موريتانيا..

    محمد الأمين ولد الفاضل

    elvadel@gmail.com



    Ahmed Baba Miské, le papa nomade


    المولد النبويّ الشريف، والطفل "الراهنغي" الضعيف .. رُحماك يالطيف ويالطيف


    Gambie : Yahya Jammeh revient sur sa parole


    الحكومة ووهم حرب الفساد


    الشيخ بابه بن الشيخ سيديا


    ghana-nana-akufo-addo-remporte-officiellement-l-election-presidentielle


    Ghana: la tension monte, les résultats de l’élection en retard


    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض


    بيان صحفي


    مولد الهادي ضياء


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن


    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن


    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية


    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك


    قصتي مع مكناس...؟


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    Ahmed Baba Miské, le papa nomade



    المولد النبويّ الشريف، والطفل "الراهنغي" الضعيف .. رُحماك يالطيف ويالطيف

    أحمد إبراهيم


    الحكومة ووهم حرب الفساد

    المعلوم أوبك


    الشيخ بابه بن الشيخ سيديا



    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض



    بيان صحفي



    مولد الهادي ضياء

    عثمان جدو


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن



    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن



    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية