وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
مزار بلال الولي - دعوى قضائية ضد شركة أم سي أه MCE

مقال خمس نجوم
القصة الكاملة لاستخراج فوسفات "بوفال"
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    (إيرا) "المناضلين المناهضين للرق لم يستفيدوا إطلاقا من محاكمة عادلة"

    الخميس 19 آذار (مارس) 2015 إضافة: (أحمد ولد أحمدو)

    حاولت الحكومة الموريتانية، في بيان أصدرته يوم 13 مارس الجاري، أن ترد، في آن واحد، على قرار البرلمان الأوربي (الصادر يوم 18 دجمبر 2014) وبيان المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، المنشور يوم 10 مارس 2015.

    وكان قرار البرلمان الأوربي قد شجب بقوة اعتقالات المناضلين المناهضين للرق، فيما طالبت المفوضية السامية، للمرة الثانية، باحترام الإجراءات القضائية وبأن تتمتع روابط المجتمع المدني بحرية التعبير والتجمع السلمي.

    إننا نريد هنا أن نقدم للرأي العام الوطني والدولي توضيحات تبرهن على أن المناضلين المناهضين للرق لم يستفيدوا إطلاقا من محاكمة عادلة.

    مرحلة التحقيق

    1- في مرحلة التحقيق، كان المعتقلون موزعين بين مراكز الدرك والشرطة، وكانت استجواباتهم تتم، غالبا، في ساعات متأخرة من الليل: الثالثة والرابعة صباحا، الأمر الذي شكل، بحد ذاته، خرقا للقانون. إضافة إلى أن بعض المعتقلين أمضوا 48 ساعة دون أكل أو شرب قبل استجوابهم.

    2- قانون الإجراءات الجنائية ينص على أنه في حالة توقيف شخص مّا يتم إخبار أسرته فورا، وهو ما لم يستفد منه معتقلو إيرا.

    المحاكمة

    1- في فترة التوقيف، لم يستفد معتقلو إيرا لا من زيارة المحامين، ولا من زيارة الأطباء، ولا من زيارة اللجنة الوطنية لحقوق الانسان التي تعتبر مثل هذه الزيارات إحدى المهمات المنوطة بها.

    2- في ما يخص التهمة التي تقول ان إيرا ليست منظمة مرخصة، يجب التذكير، ببساطة، أن الدولة الموريتانية اعترفت، عمليا، بهذه المنظمة لأنها عقدت مهرجانات علنية وأجرت مراسلات كثيرة وأقامت نشاطات رسمية دون أن تعترض الإدارة على ذلك. مع العلم بأن هذه التهمة لم يـُـحتفظ بها لا في حق بيرام ولد الداه ولد اعبيد ولا في حق ابراهيم ولد بلال، على التوالي رئيس ونائب رئيس إيرا.

    3- هكذا إذن نستغرب أن تهمة "الانتماء لمنظمة غير مرخصة" احتــُــفظ بها في حق السعد ولد لوليد ومريم بنت الشيخ ويعقوب ولد مسه بغية تبرير إدانتهم لسنة، حتى وإن كانت مع وقف التنفيذ.

    4- بالنسبة للقافلة، فقد كانت بالفعل مرخصة من قبل وزارة الداخلية، خاصة أنه على طول مسيرتها من بوغي إلى روصو لم تقم أية سلطة بإشعار أصحابها بأنها غير مرخصة.

    5- إضافة إلى ذلك، فإن بيرام ولد الداه ولد اعبيد لم يكن ضمن القافلة.

    6- خلال المحاكمة، لم تقدم الهيئة القضائية أية أدلة ملموسة تدعم أبسط الاتهامات.

    7- بخصوص المواد التي استدل بها القضاة، فإن القانون الجنائي ينص على أنه خلال التظاهرات غير المرخصة، فإن على قوى الأمن، من خلال مكبرات الصوت، أن تطلب من المتظاهرين أن يتفرقوا، وأن تترك لهم 30 دقيقة قبل أن تعمد إلى تفريقهم، وهو ما لم يتم لا في روصو ولا في نواكشوط.

    8- بخصوص تهديد القوى العمومية، يجب التذكير بأن أي طرف مدني لم يتلق أبسط تهديد أو تعنيف.

    لهذا نتوصل وإياكم إلى خلاصة مفادها أن المحاكمة كانت سياسية بامتياز، وأنها، من رأسها إلى أخمص قدميها، لم تخضع لا للإجراءات القانونية ولا للقانون الجنائي الموريتاني ولا للمعاهدات الدولية لحقوق الانسان التي صادقت عليها موريتانيا.

    اللجنة الإعلامية

    نواكشوط بتاريخ 19-03-2015


    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    إسماعيل ولد احمد عيشه... مرشح الأمل والعمل ...

    محمد الهادي ايوب


    أرض"صمب جام"، و إمعات "اللهث" / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    مساهمة في تحرير مناط مفهوم الولاء السياسي / الخليل ولد الطيب



    خطبة العلامة احمد ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن ليوم الجمعة 25/05/2018



    وثيقة حول أنساب الترارزة



    الكيل بمكيالين تحت قبة البرلمان/الدكتور يعقوب محمد اسقير-جراح أطفال



    محمد ولد أحمدو الخديم.. طفل يحفظ أكثر من مائتي قصيدة مديحية..- تقرير بابا حرمة لقناة الجزيرة



    ولد مولود: إدخال العلمانية لموريتانيا إثارة للفتنة واستفزاز للمواطنين



    تخلي قيادة تواصل عن مبادئ الحركة الإسلامية فى موريتانيا أظهر صحة مواقف الحركة و سهل تهيمش تواصل



    وزارة "الثقافة" وبراعم المديح / أبو محمد ولد أحمدو الخديم