وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    ابشروا يا اهل كيفه : الماء متوفر ولكن للتجار فقط (تحقيق استقصائي)

    السبت 2 أيار (مايو) 2015

    يصر كل الذين لهم صلة بملف الماء في كيفه علي انه لا توجد فيها مياه جوفية كما هي حال ما يزيد علي 80% من موريتانيا رغم انها تقع عند ملتقي مياه افله شرقا و مياه تكانت شمالا (منطقة الملق علي بعد حوالي 20 كلم شرقا من مدينة كيفه) .
    ولهذه الاسباب لم يكن امام السلطات المعنية من خيار مرحلي سوي حفر مجموعة من الابار (9) و ربطها من اجل توفير المياه و وقع خيارها فنيا علي منطقة "المنحر" : عطف , احسي التمات , واد الروظه , بلمطار , اصفيه فلأي سبب لم تحفر مجموعة ثانية في احدي جوانب المدينة الاخري ؟ هل كان الاختيار فنيا محضا؟
    حسب رأي الجهات الفنية في الشركة صمم اليابانيون مشروعهم وفق نمطين : نظام توصيلات لأجزاء محدودة من المدينة و نظام حنفيات عمومية لباقي الاجزاء .
    توقف بئران من المشروع الياباني بعد ان تمددت المدينة و لم تحترم بعض المعايير الفنية خلال التوسعات التي اجريت لاحقا علي الشبكة ..
    حفر مشروع تيكا التركي (10) ابار لصالح شركة المياه تم توصيل ثلاثة منها حتى الان و تنوي الشركة توصيل بئرين اخرين منها ينتظر ان يضيفا (250 م مكعب) في انتظار حل ل : (350 م مكعب) هي بقية احتياجات السكان حسب تقديرات الفنيين .
    انتاج المياه حاليا : (1900 م مكعب)يوميا في حين تقدر الاحتياجات ب: (2500 م مكعب) وقد ارتفع الانتاج من حدود : (42000 م مكعب) شهريا الي : (50000 م مكعب) خلال شهر مارس الماضي .
    هذه المعلومات حصلنا عليها من جهات فنية جهات ادارية مسئولة صرحت بعدم دقة هذه المعلومات ؟
    تجربة 2011 ليتها تتكرر
    بدأت سنة 2011 بعطش كبير و لكن لم يكد شهر مارس ينتهي حتى ودع السكان العطش وتذوقوا نعمة الماء يفسر البعض ما حصل باحترافية القائمين علي التجربة حينها و بالتضحيات البدنية و المالية التي تحتم القيام بها وكذلك كفاءة الفنيين .
    تجربة 2014 كانت جريئة
    اتسمت هذه التجربة بادراك السلطات الادارية لضرورة ترك المياه تجري خلال الانابيب و منع الصهاريج و غيرها من استنزافها الي حد انها طردت شركة MTC و وجهت الشركة الصينية الي بئر افريكيكه و مسكتها من وثيقة تفرض عليها هذا القرار و تستثني (16م مكعب) يوميا لشراب عمالها.
    الاجراءات الكارثة
    بدأت الاجراءات الكارثة بالانقلاب علي الاتفاق المبرم مع الاتراك في حركة واضحة لإجهاضه و ذلك بالحفر العشوائي بعيدا عن النقاط التي كان تم تنقيبها مما افقد الجهات المشرفة الرقابة .
    كما تم التراجع عن قرارات ترك المياه لتجري عبر الانابيب و وقف استنزافها عبر العربات والصهاريج ...
    الشركة هي اول خاسر و تجار الماء هم الرابحون و المواطنون هم الضحايا
    تبيع الشركة الماء بأسعار تتفاوت حسب نوع الزبون و ذلك علي النحو التالي :
    - تسعيرة 1110 مخصصة للحنفيات العمومية ثمن الطن : (91 اوقية) أي (18.2 اوقية) للبرميل .
    - تسعيرة 2220 مخصصة للمستهلكين الكبار ثمن الطن : (321 اوقية) أي(64.2 اوقية) للبرميل .
    - تسعيرة مخصصة للمنازل و تتفاوت حسب الاستهلاك المنزلي الي ثلاث درجات :
    1- استهلاك من (0 طن) الي (20 طن) و يباع ب (99 اوقية) أي (19.8 اوقية) للبرميل .
    2- استهلاك من (20 طن) الي (40 طن) و يباع ب (283 اوقية) أي (56.6 اوقية) للبرميل .
    3- استهلاك من (40 طن) الي ما فوق و يباع ب (367 اوقية) أي (73.4 اوقية) للبرميل
    تجار الماء هم وحدهم الرابحون
    - شركة المياه : تبيع (10 م مكعب) ب(6500 اوقية) أي :(130 اوقية) للبرميل تدفع من هذا المبلغ (4000اوقية) فقط في حساب الشركة اما (2500 اوقية) الباقية فمتروكة لتغطية تكاليف الرحلة ناهيك عما يقدمه الزبون من هدايا تتفاوت حسب حاجاته و طاقاته .
    - بلدية كيفه : تشتري :(1 طن) ب(321 اوقية) أي : (64.2 اوقية) للبرميل بينما تبيع (1 طن) ب: (1600 اوقية) أي (320 اوقية) للبرميل .
    - جمعية التعاون الخيرية : تشتري (1طن) ب(500 اوقية) بينما تبيع (1 طن) ب(1300 اوقية) ل(1 طن) أي (260 اوقية) للبرميل .
    - بقية البائعين : يشترون (1 طن) ب(500 اوقية) بينما يبيعونه باسعار فوضوية اقلها (2000 اوقية) ل(1طن) أي (400 اوقية) للبرميل .
    استقالة الحكومة و دور الخيرين
    نشط بعض"الخيرين" في الميدان فوزعوا خزانات عبر بعض احياء المدينة و اخذوا يتعهدونها بالماء و اكتفت الجهات المعنية بتوجيه المواطنين اليهم و كان شيئا لم يحدث .
    حلول سريعة
    1- ترك مياه الشركة تجري داخل التوصيلات الشرعية و التفتيش عن التوصيلات المخالفة و ايقافها و تغريم اصحابها مهما كانوا .
    2- توجيه كافة باعة المياه الي بئر افريكيكة ايا كانوا في انتظار اقامة حنفيات عمومية علي بقية الابار التركية .
    3- اقامة حنفيات عمومية علي الابار التركية و تخصيصها كنقاط للبيع .
    ملاحظات اخيرة .
    - تمت اضافة الابار التركية بعد ان اشاعت ادارة المياه انها اشد ملوحة من مياه البحر فهل اجريت لها التحاليل اللازمة قبل توصيلها علي الشبكة ام ان الاشاعة كانت ل"حاجة في نفس يعقوب"
    - حوالي 90 بالمائة من ساكنة كيفه لا تشرب إلا مياه الشركة .
    - ان مشكل العطش مجرد حيلة لا تخدم إلا توفير موارد لقلة علي ظهور الضعفاء.
    - توجد مناطق تعتبر خزانات للمياه علي سبيل المثال لا الحصر : السهول في الشمال ... السدود : لفطح , بومديد , ميل ميل , اتفقات , الشرفه , اربع تيدوم , مقطع اسفيره , اقويصب , قفيره ... نقاط تجمع : بوبليعين , دورات , بيبل , تاقطافت , فتدنيات تفرق زينه زينة المشرع , اجار , كورمل , النيزنازه , السلطانيه , قرصه , لمقاس , المبروك , ام لخطور ,ام ادوير , بكاري , كنكوصه ...
    ان هذا الوضع يستدعي اعادة النظر في الحكم علي كيفه بندرة مياهها , هذا الحكم الذي قد لا نجافي الحقيقة اذا وصفناه بالمسبق , فلماذا لا نفكر في نقطة تجميع لبعض هذه المياه علي شكل فم لكليته لنحقق لكيفه فم كيفه او فم كنكوصه او حتى فم افله او فم تكانت لم لا ..
    موضوعات ذات صلة البحث في قوقل
    الفساد من اهم اسباب العطش في كيفه



    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض


    بيان صحفي


    مولد الهادي ضياء


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن


    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن


    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية


    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك


    قصتي مع مكناس...؟


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه


    منبر الجمعة


    في رثاء العلامة بب ولد سيدي ولد التاه


    رسولنا صلى الله عليه وسلم أغلى وأقدس بإختصار


    كيف تجاوز وعاء المقاومة الإطار المنعزل ؟


    للمنابر أهلها.. وللمصارف كائناتها (في الرد على الكنتي)


    الأديب والمؤرخ الكبير المختار ولد حامدن


    هذا الوزير يستحق توشيحاً



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض



    بيان صحفي



    مولد الهادي ضياء

    عثمان جدو


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن



    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن



    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية



    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك



    قصتي مع مكناس...؟

    د. تربة بنت عمار


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال



    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )