وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الخارطة السياسية لمدينة نواذيبو (تحقيق استقصائي وكالة صحفي للأنباء)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    لا .. ليست هذه الحكومة

    عثمان جدو

    الأحد 14 حزيران (يونيو) 2015 إضافة: (عثمان ولد جدو)

    طالعت في أحد المواقع مقالا بعنوان " حكومة ولد حدمين بين ضعف الخبرة وتراكم الأزمات " ولأني لا أحبذ المبالغة كما لا أحبذ رمي الكلام جزافا ؛أفردت الملاحظات التالية تعليقا على هذا المقال .
    لقد بدأت كاتبة المقال بالقول أن الوزير يحى ولد حدمين وحكومته في وضع لا يحسدون عليه ؛وعللت ذلك بأن شبح الأزمات يطاردهم أين ما يمموا وجوههم نحو أي شيء يتعلق بالمواطن -كما ورد في المقال-
    أي أزمات ؟ ولم تجد -الكاتبة -ما تلتحف به لتوضيح ذلك غير الجملة الضعيفة الآتية : "فالجفاء والعطش أنهكا سكان الداخل .. كيف ومشاريع التدشين والتشييد تحدث كل يوم في زيارات الرئيس ، ومنها على الأقل 41 مشروع مائي في ولاية كيدي ماغة لوحدها ؛باشر أغلبها الاستخدام المباشر ولامس استهلاك المواطن ،ولم تسلم مقاطعة في أي من الولايات المزورة من حدث مشابه يتعلق بالماء لأنه هو هم المواطن وكان إلى حد قريب يعاني العطش حقيقة وهذا ما بدأت الحكومة في تداركه والقضاء عليه فعلا .
    واتبعت صاحبة المقال ذلك بالقول أن الكثير من قطعان الماشية أباده العطش وخاصة في الشرق الموريتاني الذي يحوي مخزون البلد من الثروة الحيوانية.
    كيف يتم تقديم هذا الكلام بهذا السياق وكأن البلاد في عزلة إعلامية وما يحدث فيها يمكن التغطية عليه والتستر، ألا تعي الكاتبة المعنى الدلالي للفظة "إبادة" التي تعني الموت الجماعي المتعمد وبالشكل العددي الكبير ؛الذي لا يبقي ولا يذر..! ، وهل حدث هذا وفات على المواطنين قوله أمام رئيس الجمهورية ؛واعتراضهم به عليه؟ ، أو تقديمهم له بالصورة في القنوات أو المواقع ،ولقد رأينا من يعرضون أمام الرئيس قضايا غير هامة بالمرة ؛ورأينا من يستغلون الفرص لحكاية مايريدون وإن كان تافها و مبالغا فيه ؛وفي قنواتنا الحرة لم تسلم الحالات الشاذة والنادرة من التصوير والتعاليق،ولم تتجاوز هذه القنوات تصوير الكوخ المعزول المتهالك والعريش الممزق والمعزاة المقتاتة على قمامة القمامة وعراك الحمير..!
    وخلصت الكاتبة لهذا المقال إلى تسمية الوضع بالكارثة التي يترتب عنها مزيد من المجاعة ..!
    عجبا وهل نعاني مجاعة حتى تزداد وهل في مناطق البلاد ما يستحق حقيقة وحكما أن يوصف وضعه بالكارثي كما تقتضي الدلالة اللفظية والمعنوية للكلمة وإن مجازا.
    ومن المعروف أن هذا العام شهد حفر وترميم كثير من الآبار في أماكن الرعي ؛كي يتسنى للمنمين سقاية مواشيهم في آخر النقاط احتفاظا بالعشب ،وأنا اللحظة أكتب هذه السطور إذ أكتبها وأنا في المنطقة الرعوية الأولى في البلاد وأكثرها احتفاظا بالكلإ ؛ إذ تعتبر رئة التنمية الحيوانية لولايات لعصابة وكيدي ماغة وكوركل ؛بالإضافة إلى بعض الوافدين المتفرقين من بعض الولايات الأخرى.
    أما عن كون البطالة في بلادنا تشكل أزمة ؛فهذا محض كلام جزافي ،يفنده تقرير صندوق النقد الدولي الذي تحدث عن الأوضاع في بلادنا قبل أكثر من أسبوع وقال أن نسبة البطالة بلغت نسبة 10% فقط؛وطبعا تقرير هذا الصندوق معد من طرف خبراء يبنون دراستهم على معطيات تنموية عملية ، ولقد أرجعوا هذه النسبة مع أنها منخفضة إلى أمور من بينها عدم بحث المواطن الموريتاني عن العمل بشكل جاد في فترة شبابه وتكامل قواه ،وهذا كلام منطقي جدا وبعيد عن التقديرات الافتراضية والتقييمات الاعتباطية.
    ثم كيف لك أن تقولين ياهذه أن الحكومة تعاني ضعف الخبرة في عنوان مقالك وبعد ذلك في صلب المقال تؤكدين عدم صدقية ذلك ؛بقولك أن رئيس الجمهورية أسند رئاسة الحكومة إلى ولد حدمين الذي احتفظ بمعظم وزرائه ؛إذا نقص الخبرة غير وارد؛لأن أغلب هؤلاء الوزراء يشارك في الحكومة الحالية وسبق وأن شارك في السابقة هذا يعني خبرة سنوات وسنوات .
    وتتباكى صاحبة المقال بعد ذلك على حقبة الوزير السابق ولد محمد الاغظف ؛بتقديم المثل "بكينا منه والآن نبكي عليه" .
    لم يكن الوزير الأول الأسبق بالوزير الذي بكي منه ؛فقد كان رجل مرحلة رست به سفينة موريتانبا؛وشهدت انتعاشا اقتصاديا تضافعت فيه ميزانيتها وشهدت البلاد كذلك طفرة في مجال التشييد خاصة في مجال الطرق التي تعد شاهدا حقيقيا على ذلك ؛وانتهى دوره وأخذ زمام الأمور من بعده الوزير الأول الحالي ، وقاد الحكومة إلى حد الساعة بنجاح ؛وتفوق على المشاكل والعقبات وتجاوز الأزمات بشكل مرن ؛وبمواصلة المشاريع التنموية على مختلف الصعد ؛فلا يخلو اليوم قطاع من قطاعات الحكومة من التشييد والتعمير وبمجهودات الدولة ،هذه حقائق قائمة نعتز بها ؛لكن لا نعتبرها ذروة النجاح فلا زلنا ننتظر المزيد والمزيد ؛فبلادنا قادمة من بعيد وكانت إلى عهد قريب تعاني الخراب بفعل سواعد أبنائها الذين كانت تنتظر منهم التشييد والإعمار..! .
    وطبعا لم يتأخر المتاجرون بركوب تلك الأزمات التي اعترضت الحكومة وتجاوزتها بنجاح؛ محاولة منهم لجعلها قشة تقصم ظهر البعير،لكن هيهات فالمواطن الموريتاني ازداد وعيا بفعل الطفرة الإعلامية المعاشة حاليا وبفعل انكشاف الأشياء أمامه ؛وزوال ضباب التضليل الذي عادة ما يلعب عليه رواد التطبيل والمبالغة في التهويل .
    وما القول بانهيار قطاع الصيد المنتعش نسبيا وما تأزيم اسنيم المتجاوزة توا لأكبر المشاكل والأزمات في ظل أسوإ انهيار تجاري لأسعار الحديد إلا كلام مبالغ فيه ومغالط ،مما يوحي بإفلاس خطاب عارضي ومروجي هذا الطرح والمتاجرين به .
    أخيرا على المعارضين للحكومة أن يمتلكوا القوة والحجج الدامغة التي تمكنهم من تقديم نقاط واضحة المعالم وملموسة الأهداف سبيلا إلا تحقيق نتائج تخدمهم ولا تسيء إليهم ،وعليهم تعزيز ذلك بالأرقام والشواهد التي تمكن المواطن البسيط مثلي من تصديقها وإبعادها عن دائرة المعارضة فقط من أجل المعارضة والمتاجرة من أجل تحقيق أهداف المتاجرة.


    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    الثلاثي المتألق، العميد بودرباله، والأديب الناقد سيدي عبد الله ول بودرباله، والمفلق الشاب المفخرة الفلاني ولد امسيكه



    ثاني أكبر منجم ذهب بالعالم موريتاني

    شركة كنروس تسعى لتوسعة منجم ذهب تازيازت ليكون ثاني أكبر منجم بالعالم (الجزيرة نت)


    هل يتحقق أمل الموريتانيين في استعادة ثروتهم السمكية؟

    عبد الله البو أحمد عبد


    مدير أمن سابق : هكذا كان الرئيس المختار في عيون زواره (فيديو)



    غوغل إيرث يحسم جدل النسبة الذهبية وموقع الكعبة



    السفير الأمريكي بنواكشوط يزور المجلس الأعلى للشباب – قناة الوطنية



    أسعار خام الحديد تكسر حاجز 100 دولار .. والمختصون: الارتفاع وقتي ( تقرير)

    جريدة العرب الأقتصادية الدولية


    رئيس الجمهورية يؤدي زيارة تفقد واطلاع لقيادة الدرك الوطني



    تحث الضوء حول مشاركة القوات الموريتانية المسلحة في قوات حفظ السلام في افريقيا



    الاقتصاد والناس - مساهمات قطاع الصيد في الاقتصاد الموريتاني

    قناة الجزيرة