وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
مزار بلال الولي - دعوى قضائية ضد شركة أم سي أه MCE

مقال خمس نجوم
القصة الكاملة لاستخراج فوسفات "بوفال"
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    هل أصبح ولد عبد العزيز جاهزا لإطلاق سراح بيرام ؟

    سيد احمد ولد مولود

    الأربعاء 2 أيلول (سبتمبر) 2015 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)


    نعم، أصبح جاهزا أكثر من أي وقت مضى، فقد وصلت الضغوط الخارجية على النظام ذروتها مع زيارة السفسر الأميريكي لأسرة بيرام بعد المحاكمة. وفي الداخل، جميع المطالبين بالحوار أدرجوا إطلاق سرح بيرام ضمن الممهدات، حيث فرقوا في وثيقتهم بين سجناء الرأي وسجناء السياسة.

    ومن الناحية القانونية، جاء تسريع المحاكمة ليجعل بيرام وزملاءه في وضع يمكن الرئيس من استخدام حقه في العفو دون حرج، فالوضع الصحي لبيرام قد يتطلب سفرا إلى إيطاليا أو الولايات المتحدة في صفقة يحتاجها النظام لتهدئة الوضع قليلا في نقاط التوتر على الضفة، وإسكات الأصوات المناهضة لمصادرة الأراضي في شمامة لصالح المشاريع الكبيرة الجالبة للاستثمارات الخليجة.

    صفقة يحتاجها بيرام أيضا لالتقاط أنفاسه قليلا، بعد معركة السجن القاسية في ألاك.

    توقيعات المستشارين الموالين التي خولت بيرام الترشح لرئاسيات 2014، والأموال التي تحصل عليها لتمويل حملته الانتخابية، جعلتنا لا نبرئه بالكلية من تهمة البراغماتية في السياسة، فيغلب أحيانا مصلحة الحركة التي يتزعمها على مصلحة الشريحة التي يعلن الدفاع عنها، أو مصلحة شخصية على مصلحة الوطن.

    كما أننا لا نبرئ ولد عبد العزيز - بالكلية أيضا - من ذات التهمة التي نتهم بها غريمه بيرام، فإنه قد يرى بقائه في السلطة مصلحة وطنية عظيمة، لكنهما في النهاية رجلان يمارسان السياسة، ولا عار أن يتفقا فيخرج هذا من السجن، ويدخل هذا في الحوار.

    هكذا ينجح الحوار.

    قصة بيرام وعزيز كقصة الفأر مع السلطان والأمير الصغير. يفسد الفأر ويدان ليعفو السلطان وتستمر الإمارة.

    (Le petit prince)

    إذ قال ملك الكوكب للأمير الصغير :

    -  اريدك تبقى معى لتكون وزيرا للعدل.
    -  ليس في الكوكب سكان غيرك أيها الملك.
    -  هنا فأر.
    -  فأر واحد ؟
    -  نعم فأر واحد.
    -  إذا اقترف هذا الفرأ جرما وحكمت أنا عليه ستنتهي الوزارة.
    -  لا عليك، إن حكمت أنت عليه يا وزير العدل، فسوف أعفو عنه أنا الملك، كي تستمر الوزارة.


    سيد احمد ولد مولود



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    جليد بلا دخان؟ / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    قريبا منصة السياسة والتنمية الخاصة بأهل باركلل



    الولي مصطفى السيد، الشهيد أم القتيل

    إسماعيل ولد الشيخ سيديا


    ديمي منت آبا... واحة أغنيات في صحراء موريتانيا



    الحكام الجدد و سياسة الصندوق الأسود / البشير بن سليمان



    ثانوية گرو تنعي أحد عمالها

    تعزية


    قراءة في النجاحات الدبلوماسية، والتحديات السياسية ،والمجتمعية الراهنة / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    وثبة الصواب مغالبة للتيار ونبذ للتجزئة

    باباه ولدالتراد


    مَوْضَةُ "التًأْزِيمِ السِيًاسِيِ بِلَا سَبَبْ" / المختار ولد داهي



    Libye : Les principaux responsables libyens réunis à Paris par le Président Macron

    Les principaux responsables libyens ont été réunis, mardi, à l’Elysée par le président français Emmanuel Macron pour une conférence internationale (...)