وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
مزار بلال الولي - دعوى قضائية ضد شركة أم سي أه MCE

مقال خمس نجوم
القصة الكاملة لاستخراج فوسفات "بوفال"
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    في قرية كوكي الزمال: 7000 أوقية ضريبة الملاريا

    محمد لحبيب ولد احمدناه

    السبت 10 تشرين الأول (أكتوبر) 2015 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    كعادة هذه القرية النائية، والقرى التابعة لها، تجتاح الملاريا أو "حمى الناموس" في فصل الخريف، فلا تكاد تسلم أسرة من إصابة أو عدة إصابات، وهو ما يؤثر على القدرة الإنتاجية لهذه الأسر، ولكن التأثير يكون كبيرا حين يستحيل علاج هذه الحمى لدى المركز الصحي الوحيد لهذه القرية، نظرا لما يدعي الطاقم الطبي أنه الكلفة العلاجية للملاريا والذي يبلغ 7000 أوقية عن كل شخص، وأحيانا يتجاوز هذا المبلغ! وهو ما جعل المصابين يعزفون عن اللجوء لهذه البنية الصحية التي اعتادوا على أن يحصلوا منها على علاجات تتناسب مع دخلهم المحدود جدا، بل والمعدوم أحيانا، فقد كانوا يأملون أن يتحقق الوعد الذي قطعته السلطات على نفسها بمجانية الأدوية اللازمة لعلاج هذا الوباء السنوي، فإذاهم يتفاجؤون بالتكاليف الباهظة والتي لا تتحملها قدراتهم المادية، مما جعل البعض يلجأ للنقاط الصحية في دولة مالي الملاصقة لهذه القرية طلبا للإستشفاء.

    ونظرا لهذه الوضعية الحرجة والتي تمس الصحة العمومية في الصميم، حيث أن هذا المرض قد يتطور من حمى شديدة إلى مرض عصبي أو أمراض أخرى سيكون علاجها لاحقا أمر في غاية الصعوبة إن لم يكن من المحال، وعليه فإننا نطلب من السلطات العمومية، والمنتخبين المحليين، والمجتمع المدني، وجميع الفاعلين والمعنيين بقطاع الصحة العمومي، أن يضعوا نصب أعينهم المستوى المادي لساكنة هذه القرى الهشة، ويسعوا لتوفير الأدوية الضرورية، علاجية كانت أو وقائية، لحمى الملاريا التي تشل حركة ونشاط ساكنة هذه القرية، والقرى المجاورة، في هذه الفترة من كل سنة.

    وتقع قرية "گوگي الزمال" على الحدود مع جمهورية مالي، وهي عاصمة البلدية الريفية كوكي، التي تتبع لها أكثر من 50 قُرية، وهي تابعة إداريا لمقاطعة كوبني بولاية الحوض الغربي. ولأن ساكنة هذه الولاية هي من الفئات الهشة والتي تعتمد في حياتها على الزراعة التقليدية أو ما تدره الأعمال العضلية من حمل لأمتعة المسافرين في نقطة العبور هذه، أو ما يبعث به بعض أبناء القرية المقيمين في الدول الأفريقية من أموال، هذا لمن كتب له الرجوع دون الإصابة بالسيدا أو بـ "مرض كدِّوار"، كما يسمى هنا، وقانا الله وجميع المسلمين من الأمراض والأوبئة، وجعل بلدنا آمنا مطمئنا.

    گوگي الزمال، صباح الجمعة 25 ذي الحجة 1436هـ الموافق: 9 أكتوبر 2015

    محمد لحبيب ولد احمدناه

    مدرس للقرآن بقرية گوگي الزمال

    ت: 77 71 97 48


    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    هل يعي أبناء الحركة الإسلامية فى موريتانيا أن حزب تواصل أصبح يتهدد وجودهم ؟



    القُدسُ بالطِّقس الرّمَضَاني

    أحمد إبراهيم


    بيان: القدس عاصمة فلسطين العربية.

    حزب الكرامة


    تخليد معركة تجكجه " 12 مايو 1905 " و مطالب بالتمسك ببوصلة المقاومة



    تطوان ومحن الزمان

    مصطفى منيغ


    «السحوة»... ظاهرة تتحكم في المتزوجين بموريتانيا



    شنقيتل توزع دفاتر مدرسية و أقلام علي المدارس في ولاية تيرس زمور



    خدمة البحث السريع عن منتسب في الاتحاد من أجل الجمهورية وفق الرقم الوطني

    موقع الاتحاد من أجل الجمهورية


    القصة الكاملة لاستخراج فوسفات "بوفال"

    اقلام حرة


    تشخيص لوضعية الصحافة الالكترونية في موريتانيا

    بيان من اتحاد المواقع الالكترونية