وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
مزار بلال الولي - دعوى قضائية ضد شركة أم سي أه MCE

مقال خمس نجوم
القصة الكاملة لاستخراج فوسفات "بوفال"
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    حزب تواصل : الحَل هو الحَل

    سيد احمد ولد مولود

    السبت 21 أيار (مايو) 2016 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    واضح أن النظام الحاكم في موريتانيا يخطط الآن لتوجيه ضربة قوية لحزب تواصل، ولا أظنه سيكتفي بضربة واحده إلا إذا كانت ضربة قاضية.

    سمعنا خطاب الرئيس في النعمة، والانتقادات الموجهة للمعارضة، وسمعنا شروح الوزراء للخطاب حيث ركزوا على الهجوم الواضح على الأسلاميين والمطالبة بحل الحزب، والبحث في مصادر تمويله، فعلمنا أن النظام أحكم أمره وانخرط بالفعل في تنفيذ برنامج سريع للقضاء على حركة الإخوان المسلمين في موريتانيا، ويبدو أن الحركة أساءت تقدير الموقف، ولم تستعد للمواجهه بما فيه الكفاية.

    الخصوم التقليديون للحركة في الداخل والخارج - وهم كثر - مستعدون وجاهزون للإجهاز على حركة الإخوان المسلمين في موريتانيا بأي ثمن، ومستعدون لدعم النظام الموريتاني ماديا وسياسيا واستخباراتيا لضرب الإخوان.

    رأينا الماكنة الإعلامية للناصريين تصب جام غضبها على الحركة، فأهل مكة أدرى بشعابها، فعلمنا أن النظام بدأ يكشر عن أنيابه في وجه أقوى التنظيمات السياسية المعارضة في موريتانيا قدرة على المناورة والحشد.

    رأينا علاقة النظام مع المملكة العربية السعودية والنظام الحاكم في مصر تتوطد، وذلك يعني أن استهداف حزب تواصل والإخوان المسلمين أمر تم حسمه في الماضي.

    لا أظن النظام ينوي الضغط على حزب تواصل لحمله على المشاركة في الحوار، فكرة كثر قالها، لكن الحوار مجرد مناورة سياسية يقلبها النظام بين يديه ليربك بها خصومه فحسب، ولا دخل لها في قضية الإخوان.

    النظام الحاكم في مصر لا يريد قربانا أقل من قطع رؤوس الإخوان في موريتانيا وتقليم أظافرهم، وفي أسرع وقت، أي قبل انعقاد القمة العربية في نواكشوط، والوقت يجري بسرعة.

    ولو أن قادة حركة الإخوان المسلمين في موريتانيا قدروا حجم الخطر الذي يتهددهم للأستبقوا الأمر ولأسرعوا في الاستعداد للمواجهة، ولا أظن حزب تواصل سيبقى أهلا ليكون واجهة سياسية لحركة تتعرض لهجوم كهذا.

    فهل فكر التواصليون يوما في حل حزبهم، وأن ذلك قد يكون جزءا من الحل، أو هو الحل ؟

    سيد احمد ولد مولود


    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    إسماعيل ولد احمد عيشه... مرشح الأمل والعمل ...

    محمد الهادي ايوب


    أرض"صمب جام"، و إمعات "اللهث" / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    مساهمة في تحرير مناط مفهوم الولاء السياسي / الخليل ولد الطيب



    خطبة العلامة احمد ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن ليوم الجمعة 25/05/2018



    وثيقة حول أنساب الترارزة



    الكيل بمكيالين تحت قبة البرلمان/الدكتور يعقوب محمد اسقير-جراح أطفال



    محمد ولد أحمدو الخديم.. طفل يحفظ أكثر من مائتي قصيدة مديحية..- تقرير بابا حرمة لقناة الجزيرة



    ولد مولود: إدخال العلمانية لموريتانيا إثارة للفتنة واستفزاز للمواطنين



    تخلي قيادة تواصل عن مبادئ الحركة الإسلامية فى موريتانيا أظهر صحة مواقف الحركة و سهل تهيمش تواصل



    وزارة "الثقافة" وبراعم المديح / أبو محمد ولد أحمدو الخديم