وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    رجل بحجم أُمة

    عثمان جدو

    الأربعاء 1 حزيران (يونيو) 2016

    لم أتفاجأ عندما أبان الزعيم مسعود عن عمق وطنيته ونفاذ بصيرته وحكمته وصراحته في المهرجان الشعبي الحاشد الذي نظمه حزب التحالف الشعبي التقدمي ؛

    بالرغم من الحملة الاعلامية والسياسة التي يتعرض لها الحزب فإن الحشد الجماهيري الذي التف حوله في مهرجانه الذي اختار له عنوانا غاية في الدلالة على الوطنية " لبيك يا وطن " ، لقد أكد الزعيم مسعود وبرهن على أن المنتمين لحزبه مرتبطين بمصالح الأرض والشعب ومعنيون قبل غيرهم بالمحافظة على الشعب ووحدته ؛ لأن البديل حسب الزعيم مسعود عن الأرض والشعب والوحدة الداخلية غير ممكن ؛ وحال بعض الدول التي شردت نسوتها وانتفت الملاذات أمامها إلا من نقاط تحت الشمس الحارقة على أرصفة شوارع الدول المتفرقة للتسول على مضض لا يبعث على الاطمئنان لحالهم ولا إلى محاكاة أساليبهم..

    لقد عاد مسعود يالأذهان قليلا إلى الوراء حين ما ذكَر بأول حراك سياسي له كان متمثلا في تأسيس "حركة الحر"

    سنة 1978 في الخامس مارس في العاصمة انواكشوط في المقاطعة الخامسة تحديدا ؛ رفضا للواقع المزري حينها للأرقاء السابقين ، وأضاف أن الدعايات المغرضة كانت تستهدف الحراك أول أيامه وتعرض هو بذاته كما هو حال زملائه إلى حملة إعلامية شرسة ؛ وما يزال البعض يكرر العبارات المسيئة المنسوبة إليه ظلما وبهتانا وافتراء وزورا ؛ وتحدى مسعود أي صحفي أو ناقل أخبار يثبت بالبينة والبرهان أنه قال كلمة واحدة تسيء إلى الشعب الموريتاني الأبي أو لأي فئة من فئاته ؛

    لقد أكد مسعود على قناعته الثابتة أن "لحراطين" في موريتانيا يتعرضون للظلم وعلى الجميع المساهمة في رفعه ماديا ومعنويا بعيدا عن المتاجرة والاستغلال ، وانتقد تحامل قادة الأرقاء السابقين عليه مذكرا بأنه هو أول من رفع شعار مظلومية الأرقاء السابقين ، وحول قضيتهم بذلك من مسبة إلى مصدر فخر واعتزاز ؛ مشيرا في ذات الوقت إلى أن هذه القضية عاشتها وعانت منها شعوب عدة في مناطق متفرقة من العالم ؛ ولا يمكن تجاوزها إلا بالثقة في النفس والاستقلال في الرأي والمصالحة والتسامح ونبذ ثقافة الكره وعقلية الانتقام وميوعة التوجه وهزالة الموقف والتبعية العمياء للجهات المتاجرة المختلفة بتعدد مشاربها وارتهاناتها وانتماءاتها.

    لم يتوان الزعيم مسعود في إظهار عروبة مكون "لحراطين" بحكم لغتهم وثقافتهم ؛ حيث يتكلمون العربية ويركبون الجمال ويستمعون إلى الموسيقى العربية الحسانية وتلك من صفات الفتوة العربية في زمن غير بعيد ؛ حيث كانت هذه الصفات مقياسا للفتوة إضافة إلى نظيرات لها كقرض الشعر وحيازة أدوات التدخين التقليدية .. وأخرى ؛ لكنهم يضيف مسعود لسوا بيظانا رغم عروبتهم التي يفتخرون بها وهم عرب من أفضل العرب ولا منة لأحد عليهم في ذلك إلا للمولى عز وجل ؛ في إشارة بالغة الدلالة على أن الانتماء أعمق من أن يمايز باللون الذي هو جزء فقط وليس كل شيء ؛

    أنتقد مسعود في خطابه أولئك المشككين في هوية "لحراطين" بدوافع إحداث الفرقة والشقاق تارة وبامتطاء القضايا وركوب الأمواج من أجل الوصول إلى الأهداف الشخصية تارة أخرى سواء كانوا زنوجا أو تلاميذ لفرنسا أو أمريكا من هذه الشريخة أو غيرها..

    ذكر الرجل أنه تحدث مع رئيس الجمهورية بخصوص خطابه الأخير الذي أعتبر كثيرون أنه حمل إساءة إلى مكون "لحراطين" وأوضح أن الرئيس بين له أن خطابه فهم على غير قصدة وأوله المعارضون له وحمَلوه مالم يحمل لحاجة في أنفسهم وأضاف مسعود قبلت توضيحه وهو المستساغ .

    أزال مسعود اللبس عن مشاركة حزبه في الحوار مؤكدا على مشاركته باعتبار أن الحوار هو الحل الحضاري الناضج لتجاوز الأزمات وحل المشكلات ، وأكد أنه سيسعى في إقناع الرئيس أحمد ولد داداه ما استطاع إلى ذلك سبيلا طارقا بابه وطالبا منه المشاركة ..

    أكد أن الأرقاء السابقين لن يكونوا وقود فتنة تحاك ضد البلد لأن وطنيتهم تمنعهم من ذلك وطلبهم لحقوقهم بالطرق المشروعة أولى وأبلغ في وجه الظلم والتهميش الذي عانوا منه لحقب مضت اتسمت بالتسلط والتجبر والنهب الممنهج وإقصاء الآخر .. أما اليوم فقد بات طلب الحقوق بسلمية أكثر إيجابية ويبقى الحوار واستقلال الرأي أعز مكسب ويبقى الزعيم مسعود عملاق في زمن الأقزام ورجل بحجم أُمة .



    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض


    بيان صحفي


    مولد الهادي ضياء


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن


    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن


    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية


    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك


    قصتي مع مكناس...؟


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه


    منبر الجمعة


    في رثاء العلامة بب ولد سيدي ولد التاه


    رسولنا صلى الله عليه وسلم أغلى وأقدس بإختصار


    كيف تجاوز وعاء المقاومة الإطار المنعزل ؟


    للمنابر أهلها.. وللمصارف كائناتها (في الرد على الكنتي)


    الأديب والمؤرخ الكبير المختار ولد حامدن


    هذا الوزير يستحق توشيحاً



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    السينما الموريتانية.. من «سيارة العفاريت» إلى انحسار دور العرض



    بيان صحفي



    مولد الهادي ضياء

    عثمان جدو


    كلام في السياسة مع السيد داوود ولد أحمد عيشة رئيس حزب نداء الوطن



    المهرجان التأسيسي لحزب نداء الوطن



    لمن طالب رئيس حزب نداء الوطن رئيس الجمهورية بمنح الجنسية الموريتانية



    وثائقي عن الضابط البطل المرحوم جدو ولد السالك



    قصتي مع مكناس...؟

    د. تربة بنت عمار


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال



    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )