وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    قمة العرب بانواكشوط : التنظيم مفتاح النجاح. . رأي حر من ديبلوماسي موريتاني

    الاثنين 11 تموز (يوليو) 2016

    نواكشوط - الطواري - ما كنت أنوي الحديث حول تنظيم قمة انواكشوط انطلاقا من أسباب عدة أهمها أن الموضوع تحدث بشأنه من هم أدرى مني و أكثر تجربة من سفراء و وزراء و اعلامييين وشخصيات مرموقة ذات تجربة طويلة و عريضة في هذا الشأن كما أشبعته النخبة كتابة و اقتراحا .. غير أنه ساورني قلق التقصير بعدم مشاركتي في حدث قومي و وطني كالذي نعيشه ... انطلاقا من ذلك، سأشارك بهذه النقاط الفنية جدا و المتواضعة جدا علها تفيد. . و أنا على يقين بأن معظمها ربما يكون قد تم أخذه في الاعتبار مسبقا. .

    أولا : التشريفات :

    ● إعداد فريق جدي مدرب لاستقبال الضيوف يمتاز بالأناقة و اللباقة في التعامل و حسن المعاملة ... تظل الابتسامة مرتسمة على محياه دون تكلف أو ملل ، يختار أحسن ملافظ الكلم و المجاملات إلى أن يودع الضيوف. .

    ● تخصيص عنصر ربط تشريفات يجلب ويقل الوفد و يتولى الإشراف على كافة برنامجه و خدماته و بدقة متناهية فأخطاء التشريفات لا تصحح كما يقال..

    ثانيا : استقبال الضيوف:

    ● العمل على حسن استقبال الضيوف و السهر على سرعة و انسيابية خروجهم من المطار مصحوبين بامتعتهم فالضيف يتعكر مزاجه و انطباعه لاتفه الأسباب في تلك اللحظات الأولى. ..

    ● تكون هناك سيارات جاهزة بطاقم محترف لتوصيل الضيوف لمقر إقامتهم بصورة سلسة و السهر على تثبيت كل واحد منهم في المكان المخصص له و تقديم الخدمات التي قد يطلبها وقت وصوله مثل بطاقات الاتصال و خدمات الإنترنت و اتجاه القبلة و غير ذلك من الطلبات الأولية عادة. . ..

    ● ضبط سيارات الوفود المشاركة بأرقام و تزويد كل وفد برقم هاتف مرافقه و رقم سياراته . ..

    ● الوجبات الغذائية يستحسن تنوعها و لا يتعين فرض الوجبات المحلية على الضيوف و إنما يتم عرضها عليهم ..

    ثالثا: المؤتمر،

    هو لحظة انعقاد الاجتماع و هي من أهم اللحظات في التظاهرة و ضبطها يتطلب الآتي :

    ● شارات دخول Badges المؤتمر و هي توزع عادة إلى صنفين الأولى و هي عامة تمنح لكافة المشاركين من الوفود الرسمية و الأمنية و الإعلامية و هي ما يطلق عليه البطاقة الأمنية أو الهوية و هي بطاقة ممغنطة تتضمن صورة المعني و اسمه و دولته ولا يحق بأي وجه من الوجوه لمن لا يحملها مهما كانت درجته الاقتراب من محيط قصر المؤتمرات أحرى الولوج إليه

    الشارة الثانية تمنح للمشارك لتحديد أهميته VVIP و VIP و غيره و الجلسات التي يسمح له بحضورها و عادة يحدد ذلك من خلال لونها و لا تحمل صورة و إنما اسم البلد...

    ● مساواة الدول الأعضاء في عدد شارات الدخول. .

    ● تمنح الصحافة شارات خاصة و كذلك المرافقين الأمنيين و التشريفات. .

    ● شارات السيارات الخاصة بموكب الوفد الرسمي و تخصيص مواقف خاصة بها مع التأكيد على يقظة السائقين و التزامهم لأن رئيس الوفد يمكن أن يغادر في أي لحظة لسبب أو لآخر. ..

    ● التأكيد على عناصر الترشيفات و الأمن عدم الاحتكاك بالضيوف في المؤتمر تحت أي ظرف. ..

    ● الجلسات :

    • جلسة الافتتاح، مفتوحة أمام المشاركين و أجهزة الإعلام و يتعين ضبط توقيتها بدقة فهي عادة تتخللها كلمات و خطب من تم تحديدهم في البرنامج مثل الأمين العام للأمم المتحدة. .رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي.... .و ضيوف الشرف و الرؤساء الجدد إن وجدوا. ..

    ● الصورة التذكارية تشمل كافة رؤساء الوفود مهما كانت مستوياتهم...

    • الجلسات المغلقة، تعقد بحجم حضور أقل تكون عادة 1+4

    ● يتعين التنبيه، إلى أن رؤساء الوفود تتم معاملتهم بنفس الدرجة طيلة فترة القمة لأن العبرة هنا بالدولة العضو وليس بمستوى التمثيل في مثل هذه المؤتمرات ذات التعاون متعدد الأطراف. .

    ● تخصيص قاعات لعقد اللقاءات الثنائية الجانبية بين ممثلي الوفود المشاركة وضبط ذلك بدقة لأن المشاركين في مثل هذه المؤتمرات عادة ما يغتنمون فرصة اللقاءات الثنائية ..

    ● بطاقات الدعوة للحفلات أو الاستقالات الرسمية مهما كانت و التأكد من حصول كل وفد على بطاقاته عن طريق عنصر الربط و التوقيع على استلامها نظرا لحساسيتها. .

    • الجلسة الختامية، مفتوحة للمشاركين و أجهزة الإعلام. .

    ● المؤتمر الصحفي

    رابعا : توديع الضيوف،

    لا ينتهي العمل إلا بتوديع آخر ضيف و بنفس درجة حسن استقباله لأن الإنطباع الأخير لا يقل أهمية عن أول انطباع..

    خامسا: الجانب الأمني،

    لن أخوض فيه كثيرا لأنه من المعلوم ضرورة أن الضيف يتعين أن يطمئن على نفسه و ممتلكاته طيلة فترة مقامه و لكن دون أن يشعر باختناق أو مضايقة في هذا المجال ..

    سادسا: الجانب الإعلامي،

    و ما أدراك ماهو إنه أهم عنصر في التظاهرة و أكثرها دقة و حساسية ... فالوفود الصحفية تعامل بنفس أهمية الرسميين و عليهم أن يشعروا بذلك الاهتمام في جميع تجلياته من مقام و أمن و نفقة و نقل و ولوج للقاعات و مصادر المعلومة و توفير جو تغطية كاملة للحدث لأن ذلك يخدم البلد المنظم و القمة. ..

    سابعا: أنشطة موازية،

    مواكبة برامج ثقافية و برمجة زيارات ميدانية و سياحية و دينية إن أمكن ...

    ● ترك أوقات فراغ للمشاركين للتسوق و انتعاش الأسواق المحلية. . إ ذا تمكنا من ضبط الجانب التنظيمي و الأمني و الإعلامي نكون قد ضمنا 90% من نجاح قمة انواكشوط. .. أتمنى أن يتم ذلك من كل قلبي.


    وكالة صجفي للآنباء



    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه


    منبر الجمعة


    في رثاء العلامة بب ولد سيدي ولد التاه


    رسولنا صلى الله عليه وسلم أغلى وأقدس بإختصار


    كيف تجاوز وعاء المقاومة الإطار المنعزل ؟


    للمنابر أهلها.. وللمصارف كائناتها (في الرد على الكنتي)


    الأديب والمؤرخ الكبير المختار ولد حامدن


    هذا الوزير يستحق توشيحاً


    كيف ستكون ملامح القارة العجوز


    حتى لا تصبح المنابر متاجرا


    المناضل الأسير راشد حمّاد الزغاري يرفع رأسنا مجددا.. فألف تحية


    التطاول على مقام النبوَّة..بين كسْب الألباب وقطْع الرقاب


    Économie de la Mauritanie


    المختار ولد حمدي .. رجل العلم والصلاح


    النداء الأخير


    لمحة من حياة العلامة "ببها"



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال



    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )



    GAMBIE



    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي

    محمذن بابا ولد أشفغ


    بيان

    مبادرة داعمون للنظام


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية

    الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا


    المقاطعة النشطة!؟

    عثمان جدو


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية

    أبو العباس ابرهام


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه



    منبر الجمعة

    عثمان جدو