وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
شجاعة القائد مفتاح النصر / ذ. محمد فاضل ولد الهادي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    قمة العرب بانواكشوط : التنظيم مفتاح النجاح. . رأي حر من ديبلوماسي موريتاني

    الاثنين 11 تموز (يوليو) 2016 إضافة: (محمد ولد الشيباني)

    نواكشوط - الطواري - ما كنت أنوي الحديث حول تنظيم قمة انواكشوط انطلاقا من أسباب عدة أهمها أن الموضوع تحدث بشأنه من هم أدرى مني و أكثر تجربة من سفراء و وزراء و اعلامييين وشخصيات مرموقة ذات تجربة طويلة و عريضة في هذا الشأن كما أشبعته النخبة كتابة و اقتراحا .. غير أنه ساورني قلق التقصير بعدم مشاركتي في حدث قومي و وطني كالذي نعيشه ... انطلاقا من ذلك، سأشارك بهذه النقاط الفنية جدا و المتواضعة جدا علها تفيد. . و أنا على يقين بأن معظمها ربما يكون قد تم أخذه في الاعتبار مسبقا. .

    أولا : التشريفات :

    ● إعداد فريق جدي مدرب لاستقبال الضيوف يمتاز بالأناقة و اللباقة في التعامل و حسن المعاملة ... تظل الابتسامة مرتسمة على محياه دون تكلف أو ملل ، يختار أحسن ملافظ الكلم و المجاملات إلى أن يودع الضيوف. .

    ● تخصيص عنصر ربط تشريفات يجلب ويقل الوفد و يتولى الإشراف على كافة برنامجه و خدماته و بدقة متناهية فأخطاء التشريفات لا تصحح كما يقال..

    ثانيا : استقبال الضيوف:

    ● العمل على حسن استقبال الضيوف و السهر على سرعة و انسيابية خروجهم من المطار مصحوبين بامتعتهم فالضيف يتعكر مزاجه و انطباعه لاتفه الأسباب في تلك اللحظات الأولى. ..

    ● تكون هناك سيارات جاهزة بطاقم محترف لتوصيل الضيوف لمقر إقامتهم بصورة سلسة و السهر على تثبيت كل واحد منهم في المكان المخصص له و تقديم الخدمات التي قد يطلبها وقت وصوله مثل بطاقات الاتصال و خدمات الإنترنت و اتجاه القبلة و غير ذلك من الطلبات الأولية عادة. . ..

    ● ضبط سيارات الوفود المشاركة بأرقام و تزويد كل وفد برقم هاتف مرافقه و رقم سياراته . ..

    ● الوجبات الغذائية يستحسن تنوعها و لا يتعين فرض الوجبات المحلية على الضيوف و إنما يتم عرضها عليهم ..

    ثالثا: المؤتمر،

    هو لحظة انعقاد الاجتماع و هي من أهم اللحظات في التظاهرة و ضبطها يتطلب الآتي :

    ● شارات دخول Badges المؤتمر و هي توزع عادة إلى صنفين الأولى و هي عامة تمنح لكافة المشاركين من الوفود الرسمية و الأمنية و الإعلامية و هي ما يطلق عليه البطاقة الأمنية أو الهوية و هي بطاقة ممغنطة تتضمن صورة المعني و اسمه و دولته ولا يحق بأي وجه من الوجوه لمن لا يحملها مهما كانت درجته الاقتراب من محيط قصر المؤتمرات أحرى الولوج إليه

    الشارة الثانية تمنح للمشارك لتحديد أهميته VVIP و VIP و غيره و الجلسات التي يسمح له بحضورها و عادة يحدد ذلك من خلال لونها و لا تحمل صورة و إنما اسم البلد...

    ● مساواة الدول الأعضاء في عدد شارات الدخول. .

    ● تمنح الصحافة شارات خاصة و كذلك المرافقين الأمنيين و التشريفات. .

    ● شارات السيارات الخاصة بموكب الوفد الرسمي و تخصيص مواقف خاصة بها مع التأكيد على يقظة السائقين و التزامهم لأن رئيس الوفد يمكن أن يغادر في أي لحظة لسبب أو لآخر. ..

    ● التأكيد على عناصر الترشيفات و الأمن عدم الاحتكاك بالضيوف في المؤتمر تحت أي ظرف. ..

    ● الجلسات :

    • جلسة الافتتاح، مفتوحة أمام المشاركين و أجهزة الإعلام و يتعين ضبط توقيتها بدقة فهي عادة تتخللها كلمات و خطب من تم تحديدهم في البرنامج مثل الأمين العام للأمم المتحدة. .رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي.... .و ضيوف الشرف و الرؤساء الجدد إن وجدوا. ..

    ● الصورة التذكارية تشمل كافة رؤساء الوفود مهما كانت مستوياتهم...

    • الجلسات المغلقة، تعقد بحجم حضور أقل تكون عادة 1+4

    ● يتعين التنبيه، إلى أن رؤساء الوفود تتم معاملتهم بنفس الدرجة طيلة فترة القمة لأن العبرة هنا بالدولة العضو وليس بمستوى التمثيل في مثل هذه المؤتمرات ذات التعاون متعدد الأطراف. .

    ● تخصيص قاعات لعقد اللقاءات الثنائية الجانبية بين ممثلي الوفود المشاركة وضبط ذلك بدقة لأن المشاركين في مثل هذه المؤتمرات عادة ما يغتنمون فرصة اللقاءات الثنائية ..

    ● بطاقات الدعوة للحفلات أو الاستقالات الرسمية مهما كانت و التأكد من حصول كل وفد على بطاقاته عن طريق عنصر الربط و التوقيع على استلامها نظرا لحساسيتها. .

    • الجلسة الختامية، مفتوحة للمشاركين و أجهزة الإعلام. .

    ● المؤتمر الصحفي

    رابعا : توديع الضيوف،

    لا ينتهي العمل إلا بتوديع آخر ضيف و بنفس درجة حسن استقباله لأن الإنطباع الأخير لا يقل أهمية عن أول انطباع..

    خامسا: الجانب الأمني،

    لن أخوض فيه كثيرا لأنه من المعلوم ضرورة أن الضيف يتعين أن يطمئن على نفسه و ممتلكاته طيلة فترة مقامه و لكن دون أن يشعر باختناق أو مضايقة في هذا المجال ..

    سادسا: الجانب الإعلامي،

    و ما أدراك ماهو إنه أهم عنصر في التظاهرة و أكثرها دقة و حساسية ... فالوفود الصحفية تعامل بنفس أهمية الرسميين و عليهم أن يشعروا بذلك الاهتمام في جميع تجلياته من مقام و أمن و نفقة و نقل و ولوج للقاعات و مصادر المعلومة و توفير جو تغطية كاملة للحدث لأن ذلك يخدم البلد المنظم و القمة. ..

    سابعا: أنشطة موازية،

    مواكبة برامج ثقافية و برمجة زيارات ميدانية و سياحية و دينية إن أمكن ...

    ● ترك أوقات فراغ للمشاركين للتسوق و انتعاش الأسواق المحلية. . إ ذا تمكنا من ضبط الجانب التنظيمي و الأمني و الإعلامي نكون قد ضمنا 90% من نجاح قمة انواكشوط. .. أتمنى أن يتم ذلك من كل قلبي.


    وكالة صجفي للآنباء


    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    ردود الفعل على تفعيل الرئيس الموريتاني المادة 38 لتمرير التعديلات الدستور – قناة العربية



    الرئيس محمد عبد العزيز X بوعماتو (رسالة للشباب) / محمدّو ولد الشاه



    القدس العربي تكتب عن المؤتمر الصحفي للرئيس



    شجاعة القائد مفتاح النصر / ذ. محمد فاضل ولد الهادي



    تصريف الأفعال: أنخ القصواء / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    المادة 38 من الدستور .. و جدال الهواة / د.حاتم محمد المامي



    ركوب الأمواج بعد التصويت/ د.محمد ولد الشيخ ولد الرباني



    وجهالوجه – محمد ولد غده و احمدٌ محمد الامين – اي خيارات امام الرئيس بعد اسقاط الدستور؟



    الاستفتاء الشعبي هو الحل / عثمان جدو



    إلى الرؤساء مسعود وبيجل وولد أمين / محمد الأمين ولد الفاضل