وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
أم سى أه تنتهج سياسة إسرائيلية في لمسيحة .. والحكومة الموريتانية ضعيفة

مقال خمس نجوم
الزراعة السياسية في شمامة (تحقيق مصور)
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- أنفاس

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    معالجة التطرف تبدأ من الاسرة.. برأي هيلة المكيمي

    حياد إيجابي-أمن الأمهات والتصدي للإرهاب/ د. هيلة المكيمي

    الثلاثاء 19 تموز (يوليو) 2016

    بعد استمرار شدة المواجهات في الولايات الاميركية والتي اخذت طابع الصراع العنصري مابين البيض والسود، الى جانب موجات الارهاب والتي ضربت العديد من الدول بما في ذلك حادث اولاندو الشهير، بدأ المجتمع الاميركي يتحدث عن مفهوم جديد لمعالجة تلك الظاهرة من خلال ما يعرف «بأمن الامهات» وتتلخص بقيام عدد من الامهات الاميركيات بأخذ زمام المبادرة وتشكيل رابطة لمراقبة اي سلوك متطرف في ابنائهن وتوجيهم التوجيه الصحيح وفقا لمبادئ العدل والمساواة والتي لها تاريخ في التطور في الداخل الاميركي.

    المجتمع الاميركي لديه جذور في رسوخ ثقافة المجتمع والعمل المدني والذي سرعان ما يصبح قوة حقيقية ومؤثرة في الانتخابات الاميركية، وما يحدث اليوم لديه العديد من السوابق الناجحة والمهمة في تاريخ المجتمع المدني الاميركي ومنها على سبيل المثال حينما اقدمت مجموعة من الامهات كذلك على تشكيل لوبي ضاغط لمنع قيادة السيارة تحت تأثير الخمور او استخدام الهاتف النقال وذلك بعد ان فقدن ابناءهن بسبب ذلك السلوك، وبالتالي تحولت تلك الرابطة الى احدى اقوى اللوبيات الضاغطة في العاصمة الاميركية، ولا يمكن لأي سياسي تجاهل مطالب تلك الرابطة، ولهذا ليس لدي شك في قدرة المجتمع الاميركي على تصحيح نفسه ومساره بعد ظهور موجة التطرف العنصري الاخيرة والتي اجتاحت العديد من تلك الولايات.

    يبقى السؤال المهم كيف للمجتمعات العربية الاستفادة من تلك الظاهرة؟ وهل تستطيع ان تصحح مسارها في اوقات الانحراف المجتمعي لاسيما في معالجة التطرف الديني؟ وما حقيقة قوة المجتمعات المدنية في الدول العربية وهل تتمكن ان تكون لوبيات ضاغطة تؤثر على المطالب الانتخابية ام ان طبيعة الضغط الانتخابي ينحصر فقط في المطالبات الشعبية بعيدا عن مطالبات الاصلاح المجتمعي؟

    كل تلك التساؤلات تفرض نفسها امام هذا المشهد، لاسيما بعد ان اصبحت الاسرة العربية مهددة من ابنائها وذلك حينما اقدم العديد من المتطرفين على قتل افراد اسرهم بعذر الجهاد والتعاون مع الحكومات العميلة وغيرها من مسوغات تطالعنا بها وسائل الاعلام من حين لآخر.

    تحدث الكثيرون بأن معالجة التطرف تبدأ من الاسرة، كونها المكون اللصيق في الانسان، فالاسرة تستطيع ان تعرف طبيعة التغير الذي يطرأ على سلوك المتطرف وبالتالي تسعى لمعالجته، الاشكالية في مجتمعاتنا ان ذلك الحديث اصبح لا يعدو ان يكون حديثا انشائيا لا يترجم على ارض الواقع. كما ان الاشكالية الاكبر حينما تكون الاسرة المسؤولة عن خلق جيل مثقف قادر على مواجهة المستقبل بقوة، تكون اسراً متطرفة او هي من تدفع بابنائها للتطرف!!

    حقيقة المجتمعات العربية بأمس الحاجة لشبكات الامان الاجتماعي ولخلق وتفعيل ثقافة المجتمع المدني، فالمبادرة لا تقتصر على الحكومات او المؤسسات الغربية التي تستهدف الفاعلين السياسيين، بل المبادرة لابد وان تنبع من الداخل وباعتقادي نحن بأمس الحاجة لثقافة امن الامهات العربيات.


    محمد ولد الشيباني



    قصتي مع مكناس...؟ / د. تربة بنت عمار


    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال


    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )


    GAMBIE


    En Gambie, défaite historique du président autocrate Yahya Jammeh


    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي


    بيان


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية


    المقاطعة النشطة!؟


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه


    منبر الجمعة


    في رثاء العلامة بب ولد سيدي ولد التاه


    رسولنا صلى الله عليه وسلم أغلى وأقدس بإختصار


    كيف تجاوز وعاء المقاومة الإطار المنعزل ؟


    للمنابر أهلها.. وللمصارف كائناتها (في الرد على الكنتي)


    الأديب والمؤرخ الكبير المختار ولد حامدن


    هذا الوزير يستحق توشيحاً


    كيف ستكون ملامح القارة العجوز


    حتى لا تصبح المنابر متاجرا


    المناضل الأسير راشد حمّاد الزغاري يرفع رأسنا مجددا.. فألف تحية


    التطاول على مقام النبوَّة..بين كسْب الألباب وقطْع الرقاب


    Économie de la Mauritanie


    المختار ولد حمدي .. رجل العلم والصلاح


    النداء الأخير



     
    فرصة في فرصة
    أسماء الله الحسنى الأحد " 1 "
     

     

    قصتي مع مكناس...؟ / د. تربة بنت عمار



    مسجد توبا.. قصّة الحاضنة الروحية لـ”المريدية” في السنغال



    الشيخ أحمد بمبه خديم رسول الله ( ص )



    GAMBIE



    لقاء الشيخين .. محنض بابه والقرضاوي

    محمذن بابا ولد أشفغ


    بيان

    مبادرة داعمون للنظام


    احتجاجات طلابية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية

    الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا


    المقاطعة النشطة!؟

    عثمان جدو


    أحمد بابا ولد أحمد مِسكة: سيرة موريتانية

    أبو العباس ابرهام


    بن عبد اللطيف يضبط تاريخ وفاة العلامة محمذن باب بن داداه